نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى العام (ملتقى مالا ملتقى له) هذا القسم مخصص للمواضيع التي ليس لها قسم خاص في ملتقانا

الادمان الذي لا تود الحديث عنه

الصورة الرمزية د. حسين رومي
د. حسين رومي
مشرف ملتقى طب الاسنان
تاريخ الإنضمام: 042007
رقم العضوية : 655
الدولة : = يــطـــا =
المشاركات: 9,930
قديم 25-06-2007, 03:36
المشاركة 1
نشاط د. حسين رومي
  • قوة السمعة : 1046
    الادمان الذي لا تود الحديث عنه
    الادمان, الذي, الحديث, بوح, عنه

    الأخوة والأخوات
    سلام الله عليكم،

    إن هذا الموضوع لست انا كاتبه، بل وصلني عبر بريدي الالكتروني منذ حوالي 4 سنوات ومازلت محتفظا به على جهازي، وهو موضوع مثير جدا جدا للحساسية والنزاعات، وقد يؤمن البعض بفكرة عدم طرحه ومناقشته، ويؤمن آخرون - وانا منهم - بضرورة طرح الموضوع والتنبيه إليه، فإن كانت ادارة المنتدى ومشرفوها مع الفريق الأول، فلهم الحق في حذف الموضوع، وإن كانوا مع الفريق الثاني، فليعذروني إن أخطاءت في وضع الموضوع في هذا القسم، وأترك لهم مهمة نقله إلى قسم أكثر ملاءمة.

    قال صاحب الموضوع:

    الادمان الذي لا تود الحديث عنه

    الحمد لله رب العاملين والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين وبعد
    ربما لم يتطرق أحد قبلي الى بسط موضوع حساس مثل موضوع الادمان على العادة السرية الذي ابتلي فيه قسم كبير من شبابنا وشاباتنا في الوطن العربي وهم ليسوا كثيرا بالمقارنة باولائك المبتلين في الاوساط التي تنعدم فيها الاخلاق والعقيدة السليمة والتربية الجنسية السليمة المستمدة من تعاليم الدين لكننا بلا شك نعيش مع مجموعة من شبابنا قد تملكهم شيطان الشهوة وافرغ عقولهم من كل شيء جميل في المرأة أو في الرجل سوى اشباع الغريزة واطفاء لهيبها المعتلم والذي استوقدوه بأنفسهم جراء استعمالهم لهذه العادة المقيتة حتى ربوا أجسامهم على استنزاف سائل الحياة بهذه الطريقة الشاذة والحاق الوهن والتعب في أجسادهم… تعتريهم الكابة والشحوب وفقر الدم ولا تكاد تجد عيادة نفسية أو تناسلية في العالم وليس في عالمنا العربي فحسب الا وقد باشرت حالات من مثل هذا الادمان الخطير الذي يقف أمامه علماء الدين محذرين وموجهين ومبينين حكمه في الاديان كلها اطلاق العنان لسيطرة النفس وتملكها للبدن وعدم القدرة على عصيان الشهوة ونزواتها ليل نهار عند كل شاردة وواردة جعلت من هذا الانسان المسكين عبدا مطيعا لشهواته تاركا ورائه كل ما هو مطلوب منه في دوره البناء في المجتمع وبين اخوانه.

    عزيزي الشاب عزيزتي الشابة المبتلين بهذا الادمان المرهق سوف أتحدث اليكما في هذه الصفحة عن طرق مكافحة هذا الادمان متوكلا على الله سبحانه وتعالى ثم على علمي البسيط وتجاربي مع الذين شفاهم الله من هذا الادمان والذين الان يعيشون حياة طبيعية سعيدة أرجوا منكما قراءة هذه المعلومات الموجودة في هذه الصفحة بعناية وبحرص وأن تؤمنا بأن لكل مرض في هذه الحياة علاج بلا شك وعلاجكما يعتمد بالدرجة الاولى عليكما وعلى قوة ارادتكما ورغبتكما في التخلص من هذا الادمان الذي لا يقل خطرا عن ادمان الدخان والمسكر أريد أن اذكركما اذا كنتما مسلمين ايها الشاب وأيتها الفتاة بأن الله سبحانه قد ذكر في كتابه الكريم بأنه لا يحب اتباع الشهوات ويريد منكما أن تكونا قويين لمواجهة حديث النفس الامارة بالسوء حيث يقول سبحانه ويريد الذين يتبعون الشهوات أن تميلوا ميلا عظيما هذا الميل العظيم لن يتحقق دون القوة والارادة والصبر وقبل هذا اللجوء الى الله والتضرع اليه لاعانتكما

    أرجو ممن لم يبتليه الله بهذا الادمان أن يغادر هذه الصفحة الى صفحة أخرىتفيده فهذه الصفحة خصصت بالذات للذين اصيبوا بهذا المرض فقط

    **** (أما أنا فلا أنصحه بالخروج، بل عليه القراءة ليكون اداة فاعلة لوقف هذا الادمان) ****

    بين يدي المشكلة
    أنت بلا شك شاب أو رجل فتاة أو امرأة تشعر بالوحدة وربما ليس لديك أصدقاء ولم تمارس الجنس في حياتك مع أي امرأة أو لم تمارسيه مع أي رجل ولا تستطيع الزواج في الوقت الراهن أو ربما حاولت وفشلت وربما تكون خجولا بطبعك من النساء ولكن بالطبع لديك رغبة في داخلك تشعرك أن الاقتران بالجنس الاخر عن طريق الزواج هو شيء طبيعي حتى يتسنى لك ممارسة الجنس مع زوجتك ولكنك تشعر بالوحدة وكلما كنت وحيدا تغير ذلك الشعور الجميل من الرغبة في الاقتران بشخص تحبه وتبادله المشاعر والعواطف الجميلة الى شهوة عارمة لممارسة الجنس وشهوتك الجنسية تتغير في كل ظرف أثناء رؤيتك للاعلانات أو عند مشاهدة التلفزيون أو تصفح المجلات ذات الصور أو مشاهدة الانترنت وبلا شك أنت تريد أن تشبع هذه الشهوة ربما تكون قد حملت بعض الصور عن طريق الانترنت أو احتفظت ببعض صور المجلات التي طالعتها ولكنك تفعل شيئا ما بالتأكيد ربما من الصعب أن تعترف للاخرين أنك تمارس العادة السرية


    هل أنت مدمن؟
    ربما لم تفكر بهذه الكلمة مدمن اطلاقا قد تكون ياعزيزي مدمنا لهذه العادة فهل تتذكر متى بدأت؟ ربما أنت تمارسها منذ سنوات وربما تفعلها يوميا أو ربما أكثر من مرة في اليوم ربما تعلم في قرارة نفسك أنك مدمنا عليها أو قد لا تصدق أنك مدمن اذا كنت لا تصدق ذلك فهل تستطيع أن تمسك عن فعلها مدة اسبوع؟ فقط اسبوع سوف تتأكد أن حريتك تكاد تنعدم فلا تستطيع التحكم في نفسك حيث فجأة تقفز تلك النزوة الى عقلك ولن يكن بوسعك عدم فعلها اذن أنت مدمن


    ربما أكون مدمنا
    حينما تجد أنك لا تستطيع أن تقاوم هذه العادة فقد تكون مدمنا عليها الامر راجع اليك الان روحك وعقلك ماذا عساك أن تفعل؟ قد تقول انك تستمتع بها وأنه لا يهمك أن تفعلها وقد تكون تلك العواطف التي حملتها سابقا قد تلاشت واصبحت تريد ارضاء شهوتك فحسب قد لا يعجبك وضعك الحالي وقد تفكر مرات كثيرة في تغيير وضعك لانك تشعر أن هذه العادة عادة قذرة لا تحب أن تستمر عليها اذن ماذا تفعل الان؟

    يقول أحد الذين قابلتهم أريد أن اخبرك أنني كنت مدمنا على هذه العادة مدة عشر سنوات وكنت افعلها يوميا تقريبا لم اهتم بهذه الفعلة وكنت استمتع بها على مدى سبع سنوات من هذه العشر سنوات التي ادمنتها فيها ولكن فيما بعد تبين لي أنني كنت مدمنا وبعد صراع طويل وشديد أصبحت بحمد الله نظيفا

    من خلا ل تجربة صديقنا هذا وتجارب اخرين سأحاول مساعدتك للتخلص من هذه العادة القبيحة أرجو منك قراءة مقالي هذا بتدبر وبرغبة في التخلص من هذه العادة السيئة التي لا تليق بك


    لماذا يجب عليك أن تتركه
    قد تكون قد مارست هذه العادة منذ زمن بعيد وتشاهد المجلات الخليعة أو حتى الافلام الخليعة وقد تكون شاهدت بعض الصور التي حملتها من الانترنت أو حتى مقاطع الفديو

    قف نعم انه شعور لذيذ ذلك الذي ينتابك حين القيام بهذه الفعلة وحين تصل الى النشوة انه شعور يفوق كل شعور يمر بك لكن الم يخطر ببالك لماذا قد وهبنا الله سبحانه هذه الغريزة في أجسامنا؟ السبب الرئيسي واضح جدا فالشعور الجنسي الذي نحس به وجد لضمان تكاثر النوع الانساني على هذه الارض تماما مثل ماهو عند كل الحيوانات ليضمن بقاء انواعها وحتى لا تنقرض وتفنى هذا الشعور بالشوق الى المرأة التي ننام معها ونمارس معها الجنس نابع من هذه الرغبة الجنسية لكن هذا ليس كل شيء

    السبب الاخر هو ما يختلف به الانسان عن سائر الحيوانات الا وهو مقدرتنا على الشعور بالحب حب الاخر هو معجزة والبقاء مع شخص تحبه ويحبك من أروع الاشياء حينما يسكن الرجل الى المرأة ويبقى الاثنان معا تكتنفهما العاطفه وتربط بين روحيهما بعد هذا الاجتماع العاطفي الجميل والحب المتبادل ياتي النوم سويا والجنس ليضيفا شيئا بديعا الى الاصل الذي هو الحب والعاطفة تأتي هذه الاضافة لتمنح الاقتران الجسدي بعد أن تم الاقتران الروحي لهذين الزوجين

    حينما تقوم بالعادة السرية فانك تدمر كل هذه الاشياء الجميلة داخلك وتخرب ما حباك الله سبحانه حينها تختفي أجمل الاشياء وأعظمها مثل الحب وينصب كل تفكيرك على كيفية اثارة نفسك ورويدا رويدا يختفي الشعور الاساسي لهذه الفعلة وتصبح عبدا لنزوتك الجنسية والخطير في هذا أنك لا تقف عند حد معين في هذه العبودية المقيته ففي البداية تراك تشاهد صور النساء وتستمتع بها ثم تبحث عن صور الفتيات وتعجبك صور الاطفال ثم يتطور الامر الى ملاحقة صور الجنس والتلذذ بقصص الاغتصاب والجنس أينما كانت تحت وطأة هذه العبودية الشيطانية المقيتة وهكذا تشحن الافكار في رأسك وشيئا فشيئا لن تفكر في المرأة كانسانة يمكن أن تتزوجها وتباد لها الحب والعاطفة ولكن كنموذج ترضي فيه شهوتك ونزوتك التي تعتمل بداخلك وربما تتطور بك الحال يوما ما الى الزنا المحرم فتدمر نفسك من حيث لا تعلم وتقضي تماما على الجنس والحب الذي تحدثنا عنه فهل تريد أن تكون كذلك؟؟ فكر بهذا الدمار الكبير الذي تلحقه بنفسك ثم بالاخرين لا اظن أن هذا يعجبك

    حينما تفكر بانسانة أوحين تفكري أنت برجل ترتبط بها حتما أنت لا تفكر كما يفكر الاخرون حيث لا يطرق تفكيرك مثلا معان جميلة مثل الحب والسعادة والركون والسكن والاستمتاع المعنوي بكل لحظة تقضيها معها كل تفكيرك ينصب في قضية واحدة وهي الجماع عند رؤيتك للمرأة أوعند رؤيتك أنت للرجل في الشارع أو في أي مكان ينصب تفكيرك كله في كلمة واحدة هي المتعة فقط هذا تفكير مخيف تتلاشى معه كل المعاني السامية الاخرى تخيل أنك عبد لهذه الفعلة المقيتة ثم تقترن بامرأة تحبك وتثق بك وتحترمك ثم تأتي أنت لتفسد كل هذه المعاني الجميلة حينما تنظر الى هذه الانسانة على أنها مجرد صندوق تفرغ فيه شهوتك لا أظن أنك تحب أن تكون كذلك ولا أظن أن الزوجة المسكينة أو الزوج المسكين سيرضى أن ينظر اليه على أنه أداة لتفريغ الشهوة فحسب


    كيف تتخلص من هذه العبودية وتصبح نظيفا
    حسنا أنت تريد أن تتخلص من هذه العادة القبيحة وتريد أن تعود لك ارادتك و سيطرتك على نفسك التي فقدتها من جديد وتريد أن لا ترضي هذا الادمان اذن تابع قراءتك لمقالي ودعني احدثك عن أشياء يمكن أن تساعدك لتعود نظيفا من جديد أنا بالطبع لا أضمن لك أن لا تعود الى فعل هذه العادة القبيحة لان ذلك يعتمد بالدرجة الاولى عليك ولكني هنا أحاول أن اساعدك قدر الامكان أذا كنت فعلا تريد أن تصبح نظيفا أو على الاقل أن تقلل من الرغبة المشتعلة بداخلك يتحتم عليك أن تزيل كل شيء حولك مما يثيرك جنسيا على سبيل المثال أزل صور الفتيات الجميلات والصور التى لديك على جهاز الكمبيوتر وتخلص من المجلات الخليعة لديك وكل ما لديك مما يثيرك ربما تكون قد فعلت بعض هذا ولكن اذكرك أنه يجب عليك أن تتم ما قمت به وتزيل كل ما يثيرك تماما وذلك لانه حينما تأتيك نوبة الادمان في المرة القادمة ستقوم بالبحث عن هذه الاشياء التي ذكرت وسوف لن تقاوم الاغراء
    المرحلة الاخرى هي ازالة مصدر الاثارة فعلى سبيل المثال اذا كنت تقوم بزيارة شخص ما لترى عنده هذه الاشياء التي ذكرتها سابقا كالمجلات الخليعة أو الافلام الماجنة مثلا يتحتم عليك قطع زيارتك لهذا الشخص أو الاشخاص مهما كلف ذلك أذا كانت تغريك بعض المجلات التي تظهر فيها صور النساء شبه عرايا فقم من الان بقطع اشتراكك بهذه المجلات واستبدلها بمجلات أخرى ليس فيها صور نساء أذا كان لا يمكن لك أن تتمالك نفسك أمام الانترنت حيث تذهب مرغما بادمانك الى الصفحات الممنوعة وتبحث عنها بشق الانفس افصل جهازك عن الانترنت ولا تنسى أن تحذف كل الملفات الموجودة في الذاكرة المؤقتة للمتصفح بالطبع لا يمكن أن تستطيع أن تتجنب تماما رؤية شيء ما يجعل تفكيرك يذهب في ذلك الاتجاه الممقوت على سبيل المثال اعلانات التلفزيون الاعلانات الجدارية والملصقات أو حتى النساء في الشارع ربما هذه الاشياء ستكون حتما هناك دائما ولكن من المهم جدا أن تخفف المصادر التي تشحن رغبتك الجنسية فالقليل من هذه الرغبة اذا ما وجدت فتعتبر طبيعية وعادية ولكن العصر الذي نعيش فيه بمجلاته وقنواته الفضائية ونسائه الكاسيات العاريات يعبىء كل ما حولنا لنرى الجنس الاخر الجميل والعاطفي يتحول الى مخلوقات كل همها اثارة الرغبة الجنسية فينا


    لا بد أن تعترف لنفسك
    من المهم الان أن تعترف لنفسك أنك قد أدمنت أنك قد أدمنت على العادة السرية يجب أن يكون ذلك واضحا في عقلك فلن يفيد أبدا أن تحاول اخفاء هذا التفكير والتغلب عليه أو تجاهله أو محاولة اقناع نفسك أنك شخص طبيعي لان محاولة تطمين الذات في موضوع مثل هذا سيبقي هذا الادمان الخطير في اللا وعي العقل الباطن وعندها ستصعب مقاومته

    عليك أن تحتفظ بمذكرة يوميات سرية لك اكتب عليها مثلا محاولاتي لاصبح نظيفا أو أي اسم يروق لك وكل يوم قبل أن تنام اكتب كيف كانت محاولتك لذلك اليوم مكافحة هذا الادمان أكتب كل التفاصيل أكتب ماذا فعلت هل نجحت أم أخفقت ولماذا هذه اليوميات مهمة جدا فهي أولا تساعدك على تحليل الوضع الذي تنتابك فيه نوبة الاد مان وثانيا هذه اليوميات سوف تذكرك كل مساء أنك بالتأكيد عازم على التوقف لان هذا الاد مان المقيت سينسيك حتما هذه اليوميات المسائية

    لا تحاول بتاتا أن تضع جدولا للعادة السرية حتى تقلل منها لان ذلك لن يفيد على الاطلاق لان هذه العادة تكون ملحة عليك أكثر بكثير منها حينما تكون مقننة بأوقات معينة لذا لا تفعلها اطلاقا فحينما لا تفعلها اطلاقا تكون نظيفا ربما لن تستطيع التوقف مباشرة عن هذه العادة في بداية مشوار العلاج ولكن لا يمنع هذا من المحاولة على الاقل هذا ماهو الا تدريب علاجي سيمنحك أن تكون أقوى من ذي قبل حينما تفشل ستلاحظ أنك تفكر وتقول في نفسك لقد فشلت أنا لا استطيع المقاومة لانني ضعيف لن يمكنني التخلص من هذا الادمان انتبه يجب ان لا تستسلم ابدأ من جديد واكتب ذلك في يومياتك وحاول المقاومة أكثر لان الوقت الذي يلي الفشل خطير جدا لان احتمال العودة الى فعل هذه العادة مرة أخرى وفي نفس اليوم كبير جدا


    تجنب الاوضاع التي تفعل العادة فيه
    ربما تكون قد حاولت مرارا أن لا تفعلها ربما كنت في تلك الاثناء على فراشك وحاولت بمشقة أن تقاوم وربما استمريت في المقاومة لمدة معينة ولكنك فشلت وقمت بفعلها هل حدث معك شىء من هذا؟ لعله من المهم ليس أن لا تفعل هذه العادة فحسب ولكن أن تتجنب تلك الاوضاع التي تغريك بفعلها بسهولة قال لي أحد المصابين حينما كنت مد منا لهذه العادة كنت أقاومها قبل أن يغلبني النوم ولكن في الصباح وخاصة في أيام العطل أقضي بعض الوقت على سريري حيث أكون متعبا ولم أفق تماما ونتيجة لذلك فانني أقوم بعمل العادة السرية مرة قبل أن أقوم من سريري
    بالطبع ليس من السهل التغلب على هذا ولكن يجب أن تجبر نفسك وتكون أقوى والنصيحة هنا أن تقوم من فراشك بمجرد أن تفتح عينيك وتفيق فمن المفيد أن تجعل الساعة المنبهة تنطلق بصوت مزعج وتحاول القيام بسرعة كبيرة وهذا قد لا يقضي عليها تماما لانك قد تجد أن نوبة الادمان داهمتك في دورة المياه ولكن هذه الارشادات لا شك ستفيد في التقليل منها وهذا مفيد في رحلة العلاج والنظافة

    لذلك يجب عليك أن تفتش عن الاماكن التي عادة لا تقاوم فيها ذلك الشعور بممارسة العادة السرية فعلى سبيل المثال اذا كنت ممن يفعلونها مساء على فراشك حاول أن لا تذهب الى فراشك حتى تكون متعبا جدا ثم قاوم لمدة دقائق فقط وستغط في نوم عميق رغما عنك حاول القيام مبكرا لتظمن أنك ستكون متعبا حينما يأتي المساء وسوف تنام بسرعة تبدوا كلماتي سهلة ولكن بالطبع هي ليست سهلة جدا اذا كنت مثلا تقوم بها وأنت تتخاطب في غرف ال IRC فلن أقول لك حاول أن تقاوم ولكن قم بمنع نفسك عن زيارة هذه الغرف تماما اذا كنت تقوم بها وأنت تستحم كل يوم فحاول الاستحمام كل يومين لتقل فرصة فعلها كل يوم الى النصف وهكذا حاول البحث عن الاوضاع التي يمكنك تجنبها


    قم بوضع خطة
    ربما تفكر في بعض الاحيان بهذا التفكير حينما أشعر بالنزوة سأقوم بالتفكير بشيء اخر أو سأقوم بفعل شيء ما أملا أن يختفي ذلك الشعور هذا لا شك شيء جميل أن تبدأ ولكن هذا لا يكفي فيجب أن تقوم بوضع خطة محكمة توضح فيها ماذا يجب أن تفعله حينما تشعر أن افكارك بدأت تجنح الى فعل العادة السرية يجب أن تضع فكرك وروحك في مكان لا تتبعه نزوتك على الاطلاق على سبيل المثال يمكنك أن تضع في المسجلة شريطا حزينا جدا وحينما تشعر بالنزوة شغل المسجلة فورا ستجد أنه من الصعب جدا عليك تشغيلها في تلك اللحظة ولكن قاوم وشغلها يقول لي أحد المرضى كان يصعب على كثيرا أن أشغل المسجلة ولهذا السبب فحسب عرفت أنني مدمن وأن هذه العادة ليست مجرد عادة سيئة كما يقولون لكني أخيرا تغلبت عليها ونجحت مرتين وثلاثة انقذني الله ثم ذلك الشريط الحزين في المسجلة بالطبع هذا مفيد كثيرا عندما تكون قد تجاوزت المراحل الحرجة بقليل هناك أشياء أخرى يمكنك فعلها لتغييب النزوة وهي الاتصال بشخص ما أو اللعب برياضة الجري أو القفز أو أي رياضة أخرى أو شىء اخر تفعله حالما يأتيك ذلك الشعور

    ولا أنسى أن أذكرك قبل هذا كله أن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر فالوقوف بين يدي الله عز وجل من أعظم الامور التي تفيد كيف لا وكل ما ذكرته لك لا يمكنك الاستفادة منه الا بعد توكلك على الله ودعائه أن يريحك ويحميك من هذه النزوة الشيطانية التي ترهق بدنك وتثقل خطواتك

    شيء مهم بالطبع أن يكون لديك هدف من كل هذه المحاولات بعد ارضاء الله سبحانه وتعالى الا وهو أن تسعد تلك الانسانه أو أن تسعدي ذلك الانسان الذي ترغب الارتباط به وأن تكون مثله نظيفا وأنك لا ترغب أن يحملك ذلك الادمان يوما ما على فعل الفاحشة والعياذ بالله ابحث عن الاسباب التي ترى أنها ضد هذا الادمان مثلا لا أريد أن أصبح مدمنا وابحث عن النتائج التي يمكن أن تجنيها حينما تتركها مثلا تنمية الثقة بالنفس والسيطرة عليها وهناك أسباب كثيرة يمكنك أن تفكر بها…


    كن موضوعيا وقف الى جانب ذاتك
    هناك شيء اخر يمكنك فعله حينما تسيطر عليك النزوة كن موضوعيا وانظر الى نفسك كما تنظر الى شخص اخر هذا الشيء الاخر يمكنك السيطرة عليه هل تريد هذا الشخص الذي أمامك أن يقوم بالعادة السرية أم لا ؟ لا اذن لن يفعلها أخبره ماذا يجب عليه أن يفعل على سبيل المثال قل له الان قم واذهب الى المسجلة ضع الشريط وشغله ثم اذهب الى الشباك وخذ نفسا عميقا ألست تريد أن ترتب كتبك المبعثرة في المكتبة؟ هذا وقت ملائم جدا… لا يمكنني أن أصف لك ما يجب أن تفعله ولكن فكر في أمور أخرى يمكنك فعلها حينما تكون في سريرك ثم لا يأتيك النوم وتشعر أن النزوة قد أتت فافعل ما يلي استلفي على ظهرك وضع كلتا يديك تحت رأسك بشكل متقاطع وقل لنفسك هاتين اليدين لن تتحركا أي حركة وركز كل تفكيرك على يديك حتى لا يتحركا وقل لنفسك لن يحدث أي شيء طالما أنني ممدد هنا ولم أتحرك سوف تندهش لانك قد نجحت كن صارما مع نفسك لاانفعالات لا مكافحة لا اغراءات ولا خوف فقط كن صارما وموضوعيا قل لذاتك لا يوجد سبب لفعل هذا لقد قلت أنني لن أفعلها اطلاقا الان يمكنني أن أعمل أو أقرأ كتابا أو انظف غرفتي الخ


    ركز في شيء ما
    انه من المهم أن يكون لديك شيء لتركز تفكيرك فيه فان نزوة الادمان تأتيك بسهولة حينما لا تفعل شيئا فلا تعطي نفسك أي وقت فراغ خطط لنفسك لفعل شيء كاللعب على الكمبيوتر واحراز أعلى النتائج في اللعبة تعلم شيئا جديدا طالما حلمت بتعلمه تعلم مثلا هواية جديدة أنت هنا تريد شيئا يملاء وقتك وعقلك ان من أهم الاشياء في رحلة النظافة هذه أن يكون عقلك نظيفا يجب أن تفعل شيئا في كل وقتك والشيء المهم أن لا تبقى وحيدا فحينما تجد الوقت اذهب واقض وقتا لدى صديقك أو في أي مكان اخر فحينما تكون في مكان اخر تقل الرغبة وتضمحل حينما تكون بصحبة صديق أو رفيق الاسبوعان الاولان من هذه المعركة مع الذات سيكونان قاسيان ولكن النصيحة أن تستمر ولا تلتفت الى الوراء اطلاقا أخرج من المنزل كثيرا للتمشية وفي التمشية يمكنك أن تفكر بأشياء كثيرة وتتنفس هواء عليلا تذكر أن كل شيء يقلل من تكرار حدوث نوبات هذا الادمان المقيت مهم ومهم جدا


    أخطار على الطريق
    اذا كنت ممن يقومون بالعادة السرية يوميا فستفتخر بكل يوم قاومتها فيه ستحسب الايام التي أمضيتها في رحلة النظافة حيث لم تفعلها فيها وأخيرا سوف تكون أكثر فخرا حينما تحسب الاسابيع التي مرت عليك ولم تفعلها وحينما يأتيك ذلك الشعور مرة أخرى طالبا ارضاءه يمكنك أن تقول لنفسك لقد قاومته كل هذه المدة الطويلة أياما وأسابيع واذا ما أخفقت الان فسيضيع كل شيء طريقة التفكير هذه مفيدة للمقاومة ولكن احذر فالفشل حينها سيكون خطيرا جدا لانك حينها سترضي نفسك بقولك حسنا لقد أخفقت بالامس فلماذا لا أفعلها مرة ثانية ثم أبدأ بعدها بالعلاج وحساب الايام أرأيت ؟ هكذا لن تفلح على الاطلاق الشيء الوحيد الذي أقوله لك في مثل هذه الحالة هو حاول أن تقاوم قد تخفق في حالة ضعف ولكن لا تستسلم لهذه النزوة ولا تكن قاسيا مع ذاتك حينما تخفق امسك بكراس يومياتك واكتب ما حدث معك تابع المقاومة واذا ما اخفقت ففي اليوم التالي لاخفاقك كن فخورا بأنه يوم جديد لن تخفق فيه باذن الله

    الخطر الاخر على الطريق هو بالطبع جسدك الذي قد تعود على هذا الادمان فكلما طالت مدة الادمان كلما تعود جسدك عليها قد يعتريك توتر شديد وعدم تركيز أثناء رحلة المقاومة ولكن لا تقلق فهذا كله مؤقت فهو شبيه بشعور ذلك المدخن الذي بدأ بترك الدخان وشبيه بكل حالات ونزوات الادمان التي يمر بها المدمن التائب وتأكد أن المقاومة ليست سهله فحينما ينتابك الشعور بالنزوة فأن كل تلك الاسباب والمثل التي تجبرك على ترك العادة ستقل حتما أهميتها أمامك ولذا كن حذرا وذكر نفسك بكل الاسباب التي تجعلك تتركه

    الخطر الاخير الذي يجابهك عقب بضعة أسابيع من محاولاتك الناجحة للمقاومة وقوة الارادة والسيطرة على الذات هو أنك قد تصحو في ليلة ما وأنت محتلم الافراغ الذاتي للسائل المنوي ليلا وهذا شىء طبيعي ليتخلص الجسم من زيادة السائل المنوي لكن ذلك يعد خطرا بالنسبة لك فالاحساس بالقذف يشبه الى حد كبير لذة القذف حينما كنت تستعمل العادة السرية هذا بلا شك سيذكرك باللذة والايام التي تعقب هذا الاحتلام مباشرة ستكون أياما تصعب فيها المقاومة وتشتد عليك فكن قويا ومستعدا لهذا ستشعر فيما بعد بهذا الشعور مرارا وبأن النزوة قد عاودتك وأصبحت قوية فنصيحتي لك كن قويا وراقب الله وقاوم وستشعر بأن جسمك سيتعود على أن يخرج فائض السائل المنوي بشكل طبيعي عبر الاحتلام كأي انسان طبيعي تماما


    لقد نجحت
    حينما تقاوم اخر الاخطار الذي ذكرته لك فستكون قد قاومت لمدة طويلة وقد نجحت نعم لقد نجحت من المفيد أن يكون لديك حدا تقف عنده يقول لي أحد الذين شفاهم الله من هذا الادمان لقد اتبعت هذا الاسلوب فشفاني الله في خمسة أسابيع وعاد جسمي طبيعيا ولله الحمد فعندما تنهي الاسبوع الخامس وتكون قد قاومت كل هذه المدة يمكنك أن تهنىء نفسك بانك قد عدت طبيعيا كما كنت حينما تحاول تحقيق هذا الهدف عندها ستكون فخورا وستكون بطلا حقيقيا فالبطولة تبدأ بانتصارك على الذات هذه ليست نكتة فهناك الالاف من الشباب والشابات من الذين ابتلوا بهذه الادمان المقيت يريدون أن يتوقفوا عنها ولكنهم فشلوا ومن المحزن حقا أن هناك الكثير ممن لا يأبهون لها البته

    الى جانب هذا الشعور بالفخر والانتصار فان جائزتك في التغلب على هذا الادمان ستكون شعورك بالثقة بنفسك وأنك أنسان طبيعي مرة أخرى ولست عبدا لنزواتك وأفكارك أنت الان حرا طليقا لا تستسلم للعبودية أبدا


    ماذا تستطيع فعله للاخرين؟
    سواء اكنت مدمنا على العادة السرية أم لم تكن وسواء أقررت أن تكون نظيفا حرا أم لم تقرر فاعلم أن هناك الكثير من الاخرين ممن يكافحون هذا الاد مان بشتى الوسائل فأرجوك لا تكن ممن يثيرهم بنشر الصور العارية فربما أنت بالذات تحب ذلك ولا ترغب في أن تتحرر من عبودية العادة السرية هذه النزوة الشيطانية – هذا يخصك وأنت صاحب القرار في ذاتك – ولكن لا تثير الاخرين بأن تكون سببا مباشرا أو غير مباشر في اثارة شهواتهم التي قد تنتهي بهم الى الا دمان لا سمح الله أو تزيد من ادمانهم تأكد أن هناك أناس هم أكثر حساسية منك تجاه الصور وكل ما يثير الغرائز اتق الله خالق الكون في نفسك الاخرين ولا تكن سببا في تعاستهم
    قديم 25-06-2007, 04:57
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية H u S a M
    H u S a M
    مشرف سابق
    افتراضي
    شكراااا لك على هذا الموضوع ....
    قديم 26-06-2007, 12:26
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية S M S
    S M S
    مشرف سابق
    قديم 26-06-2007, 03:02
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية Eng Abu Yazen
    Eng Abu Yazen
    ...::::: مشرف عام سابق :::::...
    افتراضي
    الله يهدي الجميع
    قديم 27-06-2007, 03:58
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية د. حسين رومي
    د. حسين رومي
    مشرف ملتقى طب الاسنان
    افتراضي
    شكرا يا جماعة على مروركم

    مع اني بحب أسمع آراء واقتراحات مش كلمات شكر

    هذا السبب الذي دفعني لطرح الموضوع

    شكرا مرة اخرى
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    الادمان , الذي , الحديث , بوح , عنه

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 12:00.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.