نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى الإسلامي هذا القسم مخصص لكل الأمور المتعلقة بديننا الإسلامي الحنيف

ما معنى النساء ناقصات عقل و دين؟

الصورة الرمزية شامل
شامل
مشرف الملتقى الإسلامي
تاريخ الإنضمام: 042007
رقم العضوية : 783
المشاركات: 5,122
قديم 28-01-2012, 04:28
المشاركة 1
نشاط شامل
  • قوة السمعة : 733
    Arrow ما معنى النساء ناقصات عقل و دين؟
    النساء, ناقصات

    سئل فضيلة الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله عن معنى ان النساء ناقصات
    عقل ودين ... فكانت هذه اجابة فضيلته:

    ما هو العقل أولاً ؟

    العقل من العقال ، بمعنى أن تمسك الشيىء وتربطه ، فلا تعمل كل ما تريد .
    فالعقل يعني أن تمنع نوازعك من الانفلات ، ولا تعمل إلا المطلوب فقط .

    إذن فالعقل جاء لعرض الآراء ، واختيار الرأي الأفضل . وآفة اختيار الآراء
    الهوى والعاطفة ، والمرأة تتميز بالعاطفة ، لأنها معرضة لحمل الجنين ،
    واحتضان الوليد ، الذي لا يستطيع أن يعبر عن حاجته ، فالصفة والملكة
    الغالبة في المرأة هي العاطفة ، وهذا يفسد الرأي .

    ولأن عاطفة المرأة أقوى ، فإنها تحكم على الإشياء متأثرة بعاطفتها
    الطبيعية ، وهذا أمر مطلوب لمهمة المرأة .

    إذن فالعقل هو الذي يحكم الهوى والعاطفة ، وبذلك فالنساء ناقصات عقل ،
    لأن عاطفتهن أزيد ، فنحن نجد الأب عندما يقسو على الولد ليحمله على منهج
    تربوي فإن الأم تهرع لتمنعه بحكم طبيعتها . والانسان يحتاج إلى الحنان
    والعاطفة من الأم ، وإلى العقل من الأب .

    وأكبر دليل على عاطفة الأم تحملها لمتاعب الحمل والولادة والسهر على رعاية
    طفلها ، ولا يمكن لرجل أن يتحمل ما تتحمله الأم ، ونحن جميعاً نشهد بذلك .

    أما ناقصات دين فمعنى ذلك أنها تعفى من أشياء لا يعفى منها الرجل أبداً .
    فالرجل لايعفى من الصلاة ، وهي تعفى منها في فترات شهرية . . والرجل لا
    يعفى من الصيام بينما هي تعفى كذلك عدة أيام في الشهر . . والرجل لا يعفى
    من الجهاد والجماعة وصلاة الجمعة . . وبذلك فإن مطلوبات المرأة الدينية
    أقل من المطلوب من الرجل .

    وهذا تقدير من الله سبحانه وتعالى لمهمتها وطبيعتها . وليس لنقص فيها ،
    ولذلك حكم الله سبحانه وتعالى فقال : { للرجال نصيب مما كسبوا ، وللنساء
    نصيب مما اكتسبن } [ سورة النساء : 32 ]

    فلا تقول : إن المرأة غير صائمة لعذر شرعي فليس ذلك ذماً فيها ، لأن المشرع
    هو الذي طلب عدم صيامها هنا ، كذلك أعفاها من الصلاة في تلك الفترة ، إذن
    فهذا ليس نقصاً في المرأة ولا ذماً ، ولكنه وصف لطبيعتها.
    قديم 31-01-2012, 09:32
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شذا الوطن
    شذا الوطن
    .:: عضو مميز ::.
    افتراضي
    معلومة رائعة جدا
    يسلموا خيوا عليها

    لانه كتير من الناس فاهمينها خطأ وان الرجل دينه أئوى من دين الست ولا بيفهم اكنر منها
    ههههههه يعني كتير من الناس مو فاهم معنى هاي العبارة صح


    ودي
    ..
    .

    قديم 31-01-2012, 10:57
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شذا الوطن مشاهدة المشاركة
    معلومة رائعة جدا
    يسلموا خيوا عليها

    لانه كتير من الناس فاهمينها خطأ وان الرجل دينه أئوى من دين الست ولا بيفهم اكنر منها
    ههههههه يعني كتير من الناس مو فاهم معنى هاي العبارة صح


    ودي
    ..
    .


    شكرا لتواجدك وتعليقك ..


    تحياتي
    قديم 01-02-2012, 12:44
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية دموع منسية
    دموع منسية
    مشرفة ملتقى الصوتيات والمرئيات الإسلامية والوطنية
    افتراضي

    أود أن أوضح أن هذا حديث شريف
    عن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه قال: "خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم - فى عيد أضحى أو فطر إلى المصلى - المسجد - فمرَّ على النساء فقال: "يا معشر النساء، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن" قلن: وما نقصان عقلنا وديننا يا رسول الله؟ قال: "أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟ قلن: بلى، قال: "فذلك من نقصان عقلها. أليس إذا حاضت لم تُصل ولم تصم؟" قلن: بلى، قال: "فذلك من نقصان دينها"


    إن فى هذا الحديث ذَمَّاً للرجال وليس النساء فهو يعجب من تغلبهن على ضعفهن ورقتهن على الرجال المفترض أنهم عقلاء وأقوياء. وعادة فإن الناس يلومون المغلوب وليس الغالب فى مثل هذه الأحوال. وهو إعجاب منه بذكائهن وحيلتهن الفطرية التى تتفوق على تفكير الرجل مهما كان عاقلاً، وتكون النتيجة لصالحها هى

    هذا اللي بدنا اياه يوصل للناس
    وأن هذا هو المعنى المقصود

    بارك الله فيك أخي شامل
    الله يرضى عنك يارب

    قديم 01-02-2012, 10:56
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دموع منسية مشاهدة المشاركة

    أود أن أوضح أن هذا حديث شريف
    عن أبى سعيد الخدرى رضى الله عنه قال: "خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم - فى عيد أضحى أو فطر إلى المصلى - المسجد - فمرَّ على النساء فقال: "يا معشر النساء، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن" قلن: وما نقصان عقلنا وديننا يا رسول الله؟ قال: "أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟ قلن: بلى، قال: "فذلك من نقصان عقلها. أليس إذا حاضت لم تُصل ولم تصم؟" قلن: بلى، قال: "فذلك من نقصان دينها"


    إن فى هذا الحديث ذَمَّاً للرجال وليس النساء فهو يعجب من تغلبهن على ضعفهن ورقتهن على الرجال المفترض أنهم عقلاء وأقوياء. وعادة فإن الناس يلومون المغلوب وليس الغالب فى مثل هذه الأحوال. وهو إعجاب منه بذكائهن وحيلتهن الفطرية التى تتفوق على تفكير الرجل مهما كان عاقلاً، وتكون النتيجة لصالحها هى

    هذا اللي بدنا اياه يوصل للناس
    وأن هذا هو المعنى المقصود

    بارك الله فيك أخي شامل
    الله يرضى عنك يارب


    شكرا لتواجدك وتعليقك أختي دموع منسية
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    النساء , ناقصات

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 06:12.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.