نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى العام (ملتقى مالا ملتقى له) هذا القسم مخصص للمواضيع التي ليس لها قسم خاص في ملتقانا

قضيّة بين أخوين في المحكمة

الصورة الرمزية غزة لااسيرة
غزة لااسيرة
.:: عضو برونزي ::.
تاريخ الإنضمام: 042009
رقم العضوية : 7393
الدولة : غزة
المشاركات: 2,131
قديم 07-06-2009, 09:59
المشاركة 1
نشاط غزة لااسيرة
  • قوة السمعة : 20
    Soccer قضيّة بين أخوين في المحكمة
    لجنين, المحكمة, بين, قضيّة

    قضيّة بين أخوين في المحكمة



    تعال نشوف القضية المختلف عليها



    منقـــــــــــــــول<<<<< أنت وش جابك هنا انزل تحت






    دموع سخيه ..ولكن لماذا ؟؟ قصه من الواقع وليست من الخيال


    نقرا كثيرا ونسمع عن قصص مؤسفة تتحدث عن العقوق الذي يسود العلاقات العائلية في بعض الاسر,وتنتج عنه تصرفات مشينة تثير الغضب


    وقد شدني موضوع نشرفي صحيفة الرياض ورد في مقدمته صراع حاد بين أخوين ما ساتحدث عنه هو بكاء حيزان,



    حيزان رجل مسن من الاسياح ( قرية تبعد عن بريدة 90كم ) بكى في المحكمة حتى ابتلت لحيته,



    فماالذي ابكاه؟



    هل هو عقوق أبنائه

    أم خسارته في قضية أرض متنازع عليها,
    أم هي زوجة رفعت عليه قضية خلع؟



    في الواقع ليس هذا ولا ذاك,

    ماأبكى حيزان هو خسارته قضية غريبة من نوعها ,
    فقد خسر القضية أمام أخية , لرعاية أمة العجوز التى لا تملك سوى خاتم من نحاس


    فقد كانت العجوز في رعاية ابنها الأكبر حيزان,الذي يعيش وحيدا ,وعندما تقدمت به السن جاء أخوه من مدينة أخرى ليأخذ والدته لتعيش مع أسرته,
    لكن حيزان رفض محتجا بقدرته على رعايتها,



    وكان أن وصل بهما النزاع إلى المحكمة ليحكم القاضي بينهما, لكن الخلاف احتدم وتكررت الجلسات وكلا الأخوين مصر على أحقيته برعاية والدته,


    وعندها طلب القاضي حضور العجوز لسؤالها, فأحضرها الأخوان يتناوبان حملها في كرتون فقد كان وزنها20 كيلوجرام فقط


    وبسؤالها عمن تفضل العيش معه, قالت وهي مدركة لما تقول:


    هذا عيني مشيرة إلى حيزان وهذا عيني الأخرى مشيرة إلى أخيه,


    وعندها أضطر القاضي أن يحكم بما يراه مناسبا,
    وهو أن تعيش مع أسرة ألاخ ألأصغر فهم ألأقدر على رعايتها,
    وهذا ما أبكى حيزان ما أغلى الدموع التي سكبها حيزان, دموع الحسرة على عدم قدرته على رعاية والدته بعد أن أصبح شيخا مسنا,


    وما أكبر حظ الأم لهذا التنافس


    ليتني أعلم كيف ربت ولديها للوصول لمرحلة التنافس فى المحاكم على رعايتها ,هو درس نادر في البر في زمن شح فية البر


    أبكي يا عاق الوالدين لعل يرق قلبك ويحن لأمك !!


    أفضل الأعمال ما أكرهت نفسك عليه


    تحياتي لكم


    قديم 07-06-2009, 10:31
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية احمد شاهين
    احمد شاهين
    ...::::: عضو ماسي :::::...
    افتراضي
    قصة مؤثرة فعلا واعجبتني وتكاد لا تصدق لكن من كان في قلبه ذرة ايمان لابد ان يكون بارا بوالديه ولقد اخطأ القاضي في حكمه حيث كان من المفروض ان يحكم بتناوب الاخوين على رعاية الام خاصة ان الام لم تفضل احد على احد واذا كان حيزان قد بكى لخسارة القضية امام المحكمة فانه كسب القضية عند الله حيث انه عمل المستحيل لاراضاء والدته والبر بها ولم يقصر ونيته خير اتمنى ان نبر بآبائنا وان نحترمهم وان نصبر عليهم
    رب ارحمهما كما ربونا صغارا نسيت ان اشكرك اختنا غزة لا اسيرة وبارك الله فيكم
    قديم 07-06-2009, 10:45
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية غزة لااسيرة
    غزة لااسيرة
    .:: عضو برونزي ::.
    افتراضي
    اكرمك الله استاذ احمد وجعلك بارا بوالديك
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    لجنين , المحكمة , بين , قضيّة

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 08:29.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.