نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

ملتقى الأصدقاء ملتقى التعارف والترحيب بالأعضاء الجدد,تعارف ,ترحيب ,دردشة,اصحاب,تهاني,تهنئة

حب أعمى يقوده الجنون/قصة لطيفة‏

الصورة الرمزية abo alshekh
abo alshekh
.:: عضو جديد ::.
تاريخ الإنضمام: 052009
رقم العضوية : 7896
الدولة : فلسطين/اريحا/مخيم عقبة الجبر/دارنا
المشاركات: 27
قديم 01-06-2009, 08:12
المشاركة 1
نشاط abo alshekh
  • قوة السمعة : 10
    Soccer حب أعمى يقوده الجنون/قصة لطيفة‏
    أعلى, لطيفة‏, الجنون or قصة, يقوده, يقوده.جنون

    لأني أحبك
    أريد أنْ اراَكى سعيداً
    لا تفاَرق الابتسامة وجهك
    لا تكون معي عنيداً
    سأعشقُ كل همسك
    ولا تكون عني بعيده
    فاشتاَق لطيبة لمسك
    واَبتسمتك أنْ رايتنى حزينْ
    وقتها سأبتسم من أجلك

    لأني أحبك





    في قديم الزمان
    حيث لم يكن على الأرض بشر بعد ....

    كانت الفضائل والرذائل.. تطوف العالم معا..

    وتشعر بالملل الشديد....

    ذات يوم... وكحل لمشكلة الملل المستعصية...

    اقترح الأبداع.. لعبة.. وأسماها الأستغماية.. أو الطميمة..

    أحب الجميع الفكرة...

    وصرخ الجنون: أريد أن أبدأ.. أريد أن أبدأ...

    أنا من سيغمض عينيه.. ويبدأ العدّ...

    وأنتم عليكم مباشرة الأختفاء!....

    ثم أنه اتكأ بمرفقيه..على شجرة.. وبدأ...

    واحد... اثنين.... ثلاثة....

    وبدأت الفضائل والرذائل بالأختباء..

    وجدت الرقة مكانا لنفسها فوق القمر..

    وأخفت الخيانة نفسها في كومة زبالة...

    دلف الولع... بين الغيوم..

    ومضى الشوق الى باطن الأرض...

    الكذب قال بصوت عال: سأخفي نفسي تحت الحجارة.. ثم توجه لقعر البحيرة..

    واستمر الجنون: تسعة وسبعون... ثمانون.... واحد وثمانون..

    خلال ذلك أتمت كل الفضائل والرذائل تخفيها... ماعدا الحب...

    كعادته.. لم يكن صاحب قرار... وبالتالي لم يقرر أين يختفي..

    وهذا غير مفاجيء لأحد... فنحن نعلم كم هو صعب اخفاء الحب..

    تابع الجنون: خمسة وتسعون....... سبعة وتسعون....

    وعندما وصل الجنون في تعداده الى: مائة

    قفز الحب وسط أجمة من الورد.. واختفى بداخلها..

    فتح الجنون عينيه.. وبدأ البحث صائحا": أنا آت اليكم.... أنا آت اليكم....

    كان الكسل أول من أنكشف...لأنه لم يبذل أي جهد في إخفاء نفسه..

    ثم ظهرت الرقّة المختفية في القمر...

    وبعدها.. خرج الكذب من قاع البحيرة مقطوع النفس...

    واشار على الشوق ان يرجع من باطن الأرض...

    وجدهم الجنون جميعا.. واحدا بعد الآخر....

    ماعدا الحب...

    كاد يصاب بالأحباط واليأس.. في بحثه عن الحب... حين اقترب منه الحسد

    وهمس في أذنه: الحب مختف في شجيرة الورد...

    التقط الجنون شوكة خشبية أشبه بالرمح.. وبدأ في طعن شجيرة الورد بشكل طائش

    ولم يتوقف الا عندما سمع صوت بكاء يمزق القلوب..

    ظهر الحب.. وهو يحجب عينيه بيديه.. والدم يقطر من بين أصابعه...

    صاح الجنون نادما: يا الهي ماذا فعلت؟..

    ماذا أفعل كي أصلح غلطتي بعد أن أفقدتك البصر ؟...

    أجابه الحب: لن تستطيع إعادة النظر لي... لكن لازال هناك ماتستطيع

    فعله لأجلي... كن دليلي...

    وهكذا من يومها....


    يمضي الحب الأعمى! ......... يقوده الجنون
    قديم 04-06-2009, 01:09
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية وردة الجنة
    وردة الجنة
    .:: عضو نشيط ::.
    افتراضي
    يسلمو ايديك القصة روعة
    قديم 04-06-2009, 03:22
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية غزة لااسيرة
    غزة لااسيرة
    .:: عضو برونزي ::.
    افتراضي
    مشكورين عالقصة والتعابير الجميلة
    قديم 04-06-2009, 03:50
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شمس الخليل
    شمس الخليل
    .:: عضو قدير ::.
    افتراضي
    مشكور اخي القصة جميلة وكلماتها رائعة
    يسلمو ايديك..........
    قديم 04-06-2009, 11:03
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية حافية القدمين
    حافية القدمين
    .:: عضو نشيط ::.
    افتراضي
    قصة حلوة كتير بارك الله فيك اخي ابو الشيخ
    قديم 06-06-2009, 06:49
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية نورهـان
    نورهـان
    .:: عضو مبدع ::.
    افتراضي
    يالله ما احلى القصة هاي كثير معبرة

    مرسي الك كثير
    قديم 07-06-2009, 12:19
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية ياسو
    ياسو
    .:: عضو ::.
    افتراضي
    ياعيني عليا انا
    يسلموو كتير على القصة
    قديم 09-06-2009, 09:31
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية احمد شاهين
    احمد شاهين
    ...::::: عضو ماسي :::::...
    افتراضي
    قصة جميلة ومعبرة اشكرك اخونا abo alshekh واتمنى من الله ان يوفق كل المتحابين في طهر وشرف الى ما يحبه ويرضاه والى ما فيه الخير ....
    احتراماتي
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    أعلى , لطيفة‏ , الجنون or قصة , يقوده , يقوده.جنون

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 02:41.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.