نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

ملتقى نصرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ملتقى تعريف بالحبيب محمد وبسيرته النبوية الشريفة ونصرة له

من وصايه الرسول *صلى الله على وسلم *

الصورة الرمزية مشاعل الارض
مشاعل الارض
.:: عضو برونزي ::.
تاريخ الإنضمام: 092007
رقم العضوية : 1421
المشاركات: 2,377
قديم 30-10-2008, 05:14
المشاركة 1
نشاط مشاعل الارض
  • قوة السمعة : 58
    Icon48 من وصايه الرسول *صلى الله على وسلم *
    محمد, الله, الرسول, صلى, عليه, وسلم, وصايه

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    أحبائى فى الله :

    إن وصايا الرسول صلى الله عليه وسلم هى أعظم ما يوصى به الإ نسان نفسه وغيره بعد كتاب الله عز وجل وذلك لأنها لم تترك خيرا الا ورغبت فيه وما تركت شرا الا ورهبت منه .
    واليكم أحبائى بعضا من هذه الوصايا والتى أرجو من الله تعالى أن ينفعنا وإياكم بها :


    الوصية الأولى


    عن حارث الأشعرى رضى الله عنه قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    إنَّ الله تباركَ وَ تَعَالَى أَمَرَ يَحيى ابْن زَكَرياءَ عَليهما السَّلامُ بخمسِ كَلِماتٍ أَن يَعْمَل بِهَا وأن يَأمُرَ بَنى إسْرائيلَ أن يَعْملُوا بِهَا , وأنَّه كَادَ أن يُبْطِئَ بِهَا , فَقَالَ لَهُ عِيسى عليه السلام : إنَّ الله أَمَرَكَ بِخَمسِ كَلِمَاتٍ أَن تَعْمَلَ بِهَا وَتَأمُرَ بَنى إسرائيل أن يَعْملوا بِها , فإما أن تَأمُرَهُمْ بها وَ إما أن آمُرهُم بهَا , فَقَال يحيى عليه السَّلامُ: أخْشى إن سَبَقتَنى بها أن يُخسَفَ بى أوأُعذَّبَ فَجَمَع الناس فى بيت المقدس فامتلأ المسجد بهم وَ قَعَدُوا على الشُّرَفِ .فقال : إنَّ الله أمَرنى بِخَمْسِ كَلِمَاتٍ أن أعمل بِهنَّ وأن آمرَكُمْ أن تَعْملوا بهن , أُولاهُنَّ : أنْ تَعبدُوا الله ولا تُشْرِكوا به شَيئاً فإن مَثَلَ مَنْ أشْرَكَ بالله كَمَثلِ رَجُلٍ اشتَرى عَبْداً من خالِصِ مالِهِ بِذّهبٍ أو وَرِق , وقال : هذه دَارِى , وَ هذا عَمَلى , فاعْمَلْ وأَدِّ إلىَّ , فكان يعمل و يُؤدى إلى غيرِ سَيّده , فَأَيّكُمْ يَرضى أن يكون عبده كذلك ؟ وإن الله تعالى أمَرَكم بِالصَّلاةِ , فإذا صَلَّيتُم فَلا تَلْتَفِتُوا , فإن الله يَنْصِبُ وَجهَهُ لِوجْهِ عَبْدِه فى صَلاتهِ مالم يَلْتَفِت . و أمركم بالصِّيام , فإن مَثَلَ ذَلك كَمَثَلِ رَجُلٍ فىعِصَابةٍ معه صُرَّةٌ فِيها مِسكٌ وإن ريحَ فَمِ أطْيَبُ عند الله من ريحِ المِسكِ , وَ أمركم بالصَّدَقةِ ,فإن مثل ذلك كَمثَلِ رَجُلٍ أَسَرهُ العدوُّ فَأوثقوا يديه إلى عُنُقِهِ وقدَّموه لِيضربوا عُنُقَه , فقال : أنا أفدى نفسى مِنكُم بالقليل وَ الكثير فَفَدى نفسَهُ منهم . وَأمَرَكُم أن تذكروا الله , فإن مَثَلَ ذلك كَمَثَلِ رجُلٍ خَرَجَ العدوُّ فى أثرهِ سِراعاً حتى أتى على حِصْنٍ حَصِينٍ فَأحْرَزَ نفسَهُ منهم وكذلك العبد لا يُحرِزُنفْسَهُ من الشيطان إلا بذِكْرِ الله تعالى .
    وقال صلى الله عليه وسلم :
    [وأنا آمركم بِخَمسٍ الله تعالى أمرنى بهنَّ: السَّمْعِ , والطّاعَةِ, والجهاد , والهجْرةِ , والجماعة . فإن من فارق الجَمَاعَة قِيْدَ شِبرٍ فَقَدْ خَلَعَ رِبْقَةَ الإسلامِ مِن عُنُقِهِ إلا ان يُراجِعَ ومن دعا بدعوى الجاهلية فهو فى جهنم
    فقال رجل : وإن صام وصلى يارسول الله ؟! قال: وإن صام وصلى .
    فَادعوا بِدعوى الله الذِى سَمَّاكُمُ المسلمينَ والمؤمنينَ عباد الله تعالى .
    أخرجه الترمذى وصححه وأخرجه ابن خزيمة وابن حبان فى صحيحهما والحاكم .
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــ
    بيت المقدس: أى المسجد الأقصى الذى أسرى بنبينا صلى الله عليه وسلم اليه .
    خالص ماله : أى من محض ماله وصافيه .
    الورق بفتح فكسر : أى الفضة المضروبة .
    ينصب وجهه لوجه عبده : أى يقبل عليه ويستقبله بوجه الكريم .
    العصابة : أى الجماعة من الناس والخيل والطير .
    الحصن الحصين : أى كل مكان محمى منيع .
    أحرز نفسه منهم : أى عصم نفسه وحماها من شرهم وكيدهم
    قيد شبر بكسر القاف وقاد : بمعنى قدر والقيد بفتح القاف واحد القيود .
    ربقة الإسلام : بكسر الراء وفتحها وسكون الباء الموحدة , واحدة الربق : وهى عرى فى حبل تشدبه البهم وتستعار لغيره.





    الوصية الثانية




    قال سويد الأزدى : وفدت سابع سبعة من قومى على رسول الله صلى الله عليه وسلم , فلما دخلنا عليه وكلمناه أعجبه ما رأى من سَمْتِنَا وزيِّنا, فقال :
    من انتُم؟ فقلنا مؤمنون . فقال :
    " إن لِكُل قَولٍ حقيقةً , فما حقيقة قَولِكمْ وَ صِدقِ إيمانِكُمْ ؟ " فقلنا :
    خمس عشرةَ خصلةً , خمسٌ آمنا بها , وخمسٌ عمِلنا بها , وخمس تخلقنا بها فى الجاهلية , ونحن عليها للآن ,فإن كرهتها تركناها .
    فقال عليه الصلاة والسلام :
    "فَاذْكُرُو ا ما عِنْدَكُمْ" فقالوا أما خمسُ الإيمان فهى : أن نؤمن بالله وملائكته , وكتبه, ورُسلهِ, والبعث بعد الموت . واما خمس العمل فهى:
    أن نشهد أن لاإله إلاّ الله وان محمداً عبدُه ورسولهُ , وأن نقيم الصلاة وأن نؤتى الزكاة , ونصوم رمضانَ , ونحجَّ البيت إن استطعنا اليه سبيلا. واما خمسُ الجاهلية فهى : الشكر عند الرخاء , والصبر عند البلاء , والرضا بِمُرِّ القضاءِ , والصدق والثبات عند الحرب واللقاء,
    وترك الشماتة بالأعداء .
    ومن عظم سرور النبى صلى الله عليه وسلم بهم وبإيمانهم النقى وفطرتهم السليمة قال لهم :
    " أنتُم حُكمَاءُ ,عُلمَاءُ , فُقَهَاءُ , كِدْتُم أنْ تكُونوا أنبياءَ , وَ أنا أزِ يدُكمْ خمساً لِيتِمَّ لَكُمْ عِشرُون . إن كنتم كما تقولونَ ,فَلا تَجمعوا مالا تَأكلونَ .
    ولاتَبْنُوا مَالا تَسْكُنُونَ , ولاتَتَنافَسُوا فى شئٍ أنتم عنه غداً زائِلونَ ,وَاتقوا الله الذِى إليهِ تُرجَعُونَ , وعليه تُعْرَضُونَ وَارغَبُوا فِيما أنتُمْ عليه تُقْدِمُونَ وَفِيهِ تُخَلَّدُونَ " .

    أخرجه أبو نعيم فى الحلية , والبيهقى فى الزهد , والخطيب فى التاريخ
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــ
    السمت : هيئة أهل الخير .
    إن كنتم كما تقولون : أى إن كان ما استمعت إليه حقاً




    الوصية الثالثة

    عن أبى ذرِّ رضى الله عنه قال :
    قلتُ يارسولَ الله ماكانت صحفُ إبراهيم؟ قالَ :
    كانت أمْثالاً كُلُّها ... أَ يُّهَا الملِكُ المسَلَّطُ المُبتَلَى المغرُورُ : إنِّى لم أبْعثكَ
    لِتَجْمَعَ الدُّنيا بَعْضَهَا عَلى بَعْض ٍولكنى بَعَثْتُكَ لِتَرُدَّ عنىدَعْوةَالْمَ ظلومِ ,
    فإنى لا أرُدُّها وإن كانت مِن كَافِرٍ , وَعَلى الْعَاقِلِ ما لمْ يَكُن مَغْلُوباً على عَقْلِهِ أَنْ يَكُونَ لَهُ سَاعَاتٌ :
    فَسَاعَةٌ يُنَاجِى فِيها رَبَّهُ , وسَاعةٌ يُحاسِبُ فيها نَفْسَهُ , و ساعَةٌ يَتَفَكَّرُ فيها فىصُنعِ اللهِ عزَّ وجَلَّ وَساعةٌيَخلوفيه ا لِحَاجَتِهِ مِنَ المَطْعَمِ وَالمَشْرَبِ .وَعلى العَاقِلِ أن لايكونَ ظَاعِناً إلا لثَلاثٍ :تَزَوُّدٍ لِميعَادٍ , أو مَرَمَّةٍ لِمعَاشٍ ,أو لَذَّةٍ فى غير مُحَرَّمٍ, وعلى العَاقِلِ أن يكون بَصيراً بِزمَانِهِ ,مُقْبِلاً على شأنِهِ , وحَافِظاً لِلِسَانِهِ , وَمَنْ حَسِبَ كَلامَهُ مِنْ عَملِهِ قَلَّ كَلامُهُ إِلاَّ فِيمَا يَعْنِيهِ .
    قلت يارسول الله: فما كانت صحف موسى عليه السلام؟ قال :
    كانت عِبَراً كُلُّها . عَجِبْتُ لِمَن أَيْقَنَ بِالمَوْتِ ثُم هو يَفْرَحُ ,عَجِبْتُ لِمَنْ
    أَيْقَنَ بِالنَّارِ ثُمَ هو يَضْحَكُ ,عَجِبْتُ لِمَنْ أَيْقَنَ بِالقَدَرِ ثُمَ هو يَنْصَبُ ,
    عَجِبْتُ لِمَنْ رَأى الدُّنيا وَ تَقَلُّبَها بِأَهْلِهَا ثُمَ اطمَأنَّ إِليْها , عَجِبْتُ لِمَنْ أَيْقَنَ
    بِالحِسابِ غَداً ثُمَ لا يَعْمَلُ .
    قلت يارسول الله أوصنى. قال :
    أُوصِيكَ بِتَقوى اللهِ فَإِنها رَأسُ الأمرِ كُلِّهِ .
    قلت يارسول الله زدنى: قال :
    عَلَيكَ بِتَلاَوَةِ القُرآنِ وَذِكْرِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ , فإِنَّهُ نورٌ لَكَ فى الأَرْضِ وَ
    ذُخْرٌ لَكَ فى السَّماءِ .
    قلت يارسول الله زدنى . قال :
    إياكَ وكَثْرَةَ الضَّحِكِ فَإنَّهّ يُمِيتُ القَلْبَ وَ يَذْهَبُ بِنُورِ الوَجهَ .
    قلت يارسول الله زدنى. قال :
    عَلَيكَ بالجِهادِ فإنه رَهْبانِيَّةُ أُمّتى .
    قلت يارسول الله زدنى . قال :
    أَحِبَّ المسَاكِينَ وجالِسْهُمْ .
    قلت يارسول الله زدنى.قال :
    أُنْظُر إلى من هو تَحْتَكَ ولا تَنْظُرْ إلى من هو فَوْقَكَ فإنه أجْدّرُ أن لا
    تَزْدَرِى نِعْمَةَ اللهِ عليكَ .
    قلت يارسول الله زدنى : قال :
    قُلْ الحقَّ و إن كان مُرّاً .
    قلت يارسول الله زدنى . قال :
    لِيَرُدَّكَ عَنِ النَّاس مَا تَعْلَمُهُ مِنْ نَفْسِكَ ولا تَجِدْ عَلَيْهِمْ فِيما تَأتى ,
    وكفَى بِكَ عَيْباً أن تَعْرِفَ مِنَ النَّاسِ ما تَجْهَلُهُ مِن نَفْسِكَ وتَجِدْ عَلَيْهم فيما تَأتى .
    ثم ضرب بيده على صدرى فقال : ياأبا ذرٍّ :
    لا عَقْلَ كالتَّدبيرش ولا وَرَعَ كَالكَفِّ , ولا حَسَبَ كَحُسْنِ الخُلُقِ .

    رواه ابن حبان فى صحيحه , والحاكم . وقال صحيح الإسناد.
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــ

    المسلط : أى المستبد الغشوم .
    المبتلى : أى الممتحن من الله بما هو فيه من ملك وسلطان .
    المغرور : أى الذى غره وخدعه ماهو فيه فنسى الله عز وجل .
    لم أبعثك : أى لم أُرسِلك و أُمَلِّكَكَ .
    لترد عنى دعوة المظلوم : أى لتنصف المظلوم فلا يحتاج أن يدعو على ظالمه .
    ظاعناً : أى مسافراً مرتحلاً . قال تعالى( يوم ظعنكم ويوم إقامتكم)
    تزود لمعاد :أى اكتساب لأعمال صالحة وعلوم نافعة تكون زاده فى الاخرة .
    مرمة لمعاش :أى إصلاح لخلل معاشه .
    لذة فى غير محرم : كلذته فى نكاح إمرأته .
    رأس الأمر كله : أى أساس الدين وقوامه .
    لاتزدرى : أى لاتستصغر وتحتقر .
    ماتعلمه من نفسك : أى ليكفك عن تتبع عيوب الناس ما تعلمه من عيوب نفسك .
    التدبير : حسن تصريف الأمور والإ قتصاد فى المعيشة .
    الكف : هو الإنحجاز عن الحرمات .
    الحسب : هو شرف النسب وكرم الأصل .




    الوصية الرابعة



    قال أبو ذرٍّ رضى الله عنه :
    أوصانى خليلى صلى الله عليه وسلم بثلاث , قال :
    اسْمَعْ وأطِعْ ولو لِعَبدٍ مَجْدوعِ الأنفِ فَإن صَنَعْتَ مَرَقَةً فَأَكْثِرْ مائَهَا ثُمَ
    اْظُر إِلى أَهْلِ بيتِ جِيرانِكَ فَأَصِبْهُمْ مِنْهَا بِمَرَقَتِكَ , وَصَلِّ الصَّلاةَ
    لِوَقْتِها .
    رواه مسلم مختصراً فى البروالصلة عن أبى ذرّ.
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ
    مجدوع الأنف : أى مقطوع الأنف




    أخوانى وأخواتى فى الله انى أحبكم فى الله

    أنتظرو منى باقى الوصايا

    { وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم }





    الوصية الخامسة

    عن أبى ذر ومعاذ بن جبل رضى الله عنهما
    أن النبى صلى الله عليه وسلم قال :
    سِتَّةُ أيَّامٍ ثُم اعْقِل ياأبا ذَرّ مايُقالُ لكَ بَعْدُ .
    فَلَمَّا كان اليَومُ السَّابِعُ قالَ : أُوصِيكَ بِتَقْوى اللهِ فى سِرِّ أَمرِكَ وَعَلاَنِيتِهِ وَ إذَا أَسَأْتَ فَأحْسِن , ولا تَسْأَلَنَّ أّحَداً شَيْئاً وَإن سَقَطَ سَوْطُكَ ولا تَقْبِضْ أَمَانَةً .

    رواه أحمد بإسناد جيد
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـ
    إذا أسأت فأحسن : أى إذا فعلت سيئة فاتبعها بحسنة تمحها .
    ولاتقبض أمانة: أى خشية أن لاتقوم بحفظها ولا تؤديها كاملة .
    وقد ورد فى حديث صحيح أن أبا ذر رضى الله عنه طلب من النبى صلى الله عليه وسلم أن يستعمله فى ولاية ... فضرب الرسول صلى الله عليه وسلم بيده على منكبه , ثم قال له : ( ياأبا ذر إنك ضعيف وإنها أمانة , وإنها يوم القيامة خزى وندامة ... إلا من أخذها بحقها وأدى الذى عليه فيها .



    قديم 15-11-2008, 06:37
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية جغرافي محترف
    جغرافي محترف
    .:: عضو ::.
    افتراضي
    بارك الله فيكي علي المجهود الرائع
    قديم 18-11-2008, 06:26
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية مشاعل الارض
    مشاعل الارض
    .:: عضو برونزي ::.
    افتراضي
    ويبارك في عمرك اخي

    شاكرة لك مرووك الطيب
    قديم 18-11-2008, 06:32
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية فجر الإنتصار
    فجر الإنتصار
    مسؤولة المشرفات ,مشرفة كلية الأداب
    افتراضي
    جاري القراءة


    سلمت أناملك ست مشاعل
    قديم 19-11-2008, 12:53
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية مشاعل الارض
    مشاعل الارض
    .:: عضو برونزي ::.
    افتراضي


    اقراي براحتك

    ويداك نورتي صفحتي
    قديم 19-04-2010, 10:30
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية احمد شاهين
    احمد شاهين
    ...::::: عضو ماسي :::::...
    افتراضي
    اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
    جزاكم الله خيرا اختنا الصغيرة مشاعل الارض وصايا رائعة جدا
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    محمد , الله , الرسول , صلى , عليه , وسلم , وصايه

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 02:12.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.