نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى الإسلامي هذا القسم مخصص لكل الأمور المتعلقة بديننا الإسلامي الحنيف

إليك يا مهمومة

الصورة الرمزية شامل
شامل
مشرف الملتقى الإسلامي
تاريخ الإنضمام: 042007
رقم العضوية : 783
المشاركات: 5,122
قديم 06-09-2008, 02:54
المشاركة 1
نشاط شامل
  • قوة السمعة : 733
    افتراضي إليك يا مهمومة
    مهمومة, إليك

    + إذا زارتك الشدة فأعلمي أنها سحابة صيف عن قليل تنقشع ولا يخيفك رعدها ولا يرهبك برقها، فربما كانت محملة بالغيث.

    + الدموع والحزن لا يعيد ما فات، فلا تجعلي الحزن يؤثر عليك ويعيقك من تميزك وتقدمك ، فإن الحزن عقبة يجب عليك أن تتجاوزيها، ولا تحزني فإن في الحياة لحظات تستحق أن تسعدي من أجلها.

    + إن الشدائد مهما تعاظمت وامتدت فإنها لا تدوم بل أنها أقوى ما تكون حينما تبدأ بالأنقشاع والزوال، فلا تقلقي من عظم الشدائد وكثرتها فسوف يأتي بعدها فرج عظيم وحياة مشرقة ونهاية كل ليل غاسق فجر صادق.

    + إن الله قد يبتلي عباده ليرى مدى صبرهم ورضاهم بقضاءه ويجزيهم على ذلك خير الجزاء، فلذلك إن ابتليت ببلاء فيك أو في زوجك أو أبنائك فأصبري واحتسبي الأجر عند الله فإنه كريم رحيم بعباده، فما يدريك لعل صبرك مما يدخلك الجنة .

    + إن صبرك على البلاء وعدم الجزع فضيلة تجازين عليها بخير الجزاء ، فإنها من صفات الأنبياء والصالحين، الذين يصبرون عن البلاء راجين مثوبة الباري وما أعظم جزاؤه.

    + إياك أن ينقطع بك حبل الرجاء أو تصابي بالإحباط، فإنه ما من شدة إلا ولها رخاء وما من عسر إلا وبعده يسر، سنة ماضية وقضية مفروغ منها، فالله الله في حسن الظن بالله والتوكل عليه، وطلب ما عنده وانتظار الفرج منه.

    + تذكري حال المصاعب أن كل شيء بقضاء وقدر، والجزع لا يرد القضاء ، وأن ما جاءك أخف بكثير من غيره ، ومصيبة المؤمن لا تخلو من ثواب ومغفرة ، أو تمحيص ورفعة شأن أو دفع بلاء، فلا تحزني وتضجري فما عند الله خير وأبقى.


    +تمر بالمسلمة أحيانا مواقف من الهمّ والغمّ لو قابلتْها بشيء من التأمل والتفكّر زال همها وغمها
    مرّ حكيم بشخص قد طفح في وجهه الحزن والهم فقال له: سأسألك عن ثلاثة فأجبني:
    أيجري في الكون شيء لا يريده الله؟ فقال : لا
    قال: أفينقص من رزقك شيء قدَّره الله ؟ قال: لا
    قال: أفينقص من أجلك لحظة كتبها الله ؟ قال: لا
    فقال: فعلام الهمّ إذن ؟

    + عليك بلا حول ولا قوة إلا بالله، فهي كنز من كنوز الجنة وفيها سر السعادة والفلاح، فأكثري منها وطاردي بها فلول الهم وكتائب الحزن وأشباح الإكتئاب، وأبشري بسرور من الله وفرج قريب.

    + لا تحزني فإن الحزن لا يرد الغائب، ولا خوفك يصلح لك المستقبل، والقلق لا يحقق لك النجاح، وإنما السعادة والنفس المطمئنة أجنحة السعادة.+ لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا..تعلمي أن تتعايشي مع الخوف وسوف يتلاشى .
    + ولرب نازلة يضيق بها الفتى ** ذرعا" وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما استحكمت حلقاتها ** فرجت ، وكان يظنها لا تفرج

    + ورود المصائب على الإنسان طبيعي ، فهذه سنة الحياة ساعات الفرح دقائق ولحظات الحزن ساعات ، ولكن عليك بسنة النبي صلى الله عليه وسلم فهو القائل: ( من أصيب بمصيبة فقال: اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا" منها ، أجاره الله في مصيبته وأخلفه الله خيرا" منها).

    + من كان الله سبحانه معه فلا يخف، فإن الله سبحانه لا يضيع الوديعة إذا استودعها المسلم إياه، فاستودع الله نفسك وقلبك، وسأله أن يحفظك ويهديك وينصرك ويؤيدك.
    + " يدرك الصبور أحسن الأمور "
    كوني واثقة أن السعادة تشبه الوردة المغروسة التي لم تظهر بعد، ولكن ظهورها أكيد ..


    منقول
    قديم 06-09-2008, 05:32
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية دموع منسية
    دموع منسية
    مشرفة ملتقى الصوتيات والمرئيات الإسلامية والوطنية
    افتراضي
    لا حول ولا قوة الا بالله

    بارك الله فيك أخي شامل..

    الله يسعدك..
    قديم 07-09-2008, 03:51
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    حفظك الله وبارك الله فيك وجزيت خير الجزاء أختى الكريمه على مرورك الطيب .... واسال الله باسمه الاعظم ان يغفر لك ولوالديك ويكتب لك الاجر ....بعدد من سجد له ويحط عنك الخطايا بعدد من شهد بالوهيته ....
    قديم 07-09-2008, 04:02
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية عيون اسلامية
    عيون اسلامية
    .:: عضو قدير ::.
    افتراضي
    الدموع والحزن لا يعيد ما فات، فلا تجعلي الحزن يؤثر عليك ويعيقك من تميزك وتقدمك ، فإن الحزن عقبة يجب عليك أن تتجاوزيها، ولا تحزني فإن في الحياة لحظات تستحق أن تسعدي من أجلها.
    ما اناعارفة هالكلام بس ما بيد حيلة
    دموع وحزن لن ترجع ابراهيم الله يرحمه وتقبله ياالله شهيد
    هي دموع وحزن ودعاء لابراهيم
    مشكور اخي الكريم قلبت علي المواجع
    قديم 08-09-2008, 01:13
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    اقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عيون اسلامية مشاهدة المشاركة
    الدموع والحزن لا يعيد ما فات، فلا تجعلي الحزن يؤثر عليك ويعيقك من تميزك وتقدمك ، فإن الحزن عقبة يجب عليك أن تتجاوزيها، ولا تحزني فإن في الحياة لحظات تستحق أن تسعدي من أجلها.
    ما اناعارفة هالكلام بس ما بيد حيلة
    دموع وحزن لن ترجع ابراهيم الله يرحمه وتقبله ياالله شهيد
    هي دموع وحزن ودعاء لابراهيم
    مشكور اخي الكريم قلبت علي المواجع

    بارك الله بك اختى الكريمه على مرورك العطر ...

    ونسأل الله أن يتقبل أخاكى ابراهميم مع الشهداء والصديقين وحسن أولئك رفيقا ... ونسأل الله أن يكون شفيعا لكم يوم القيامه ....

    أخيه لما الحزن فإن أخاكى قدم روحة رخيصة فى سبيل الله ..

    قديم 08-09-2008, 08:33
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية نورهـان
    نورهـان
    .:: عضو مبدع ::.
    افتراضي
    جزالك الله خيرا
    وهاذ دعاء لتفريج الهم والحزن والكرب
    ((اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن امتك نصيتي بيدك ماض في حكمك عدل قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك او انزلته في كتابك او علمته أحدا من خلقك او استاثرت به في علم الغيب عندك :ان تجعل القرءان العظيم ربيع قلبي ونور صدري وجلاء غمي وذهاب حزني وهمي))
    ان شاء الله ماحدا يكون عنده هم اوحزن
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    مهمومة , إليك

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 12:47.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.