نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى الإسلامي هذا القسم مخصص لكل الأمور المتعلقة بديننا الإسلامي الحنيف

المدائن .. وعذاب ثمود

الصورة الرمزية صيدا
صيدا
.:: عضو نشيط ::.
تاريخ الإنضمام: 122007
رقم العضوية : 1782
الدولة : Amman
المشاركات: 348
قديم 03-09-2008, 07:45
المشاركة 1
نشاط صيدا
  • قوة السمعة : 10
    افتراضي المدائن .. وعذاب ثمود
    المدائن, تمنح, وعذاب

    نبي الله صالح عليه السلام :-

    أرسله الله إلى قوم ثمود وكانوا قوما جاحدين آتاهم الله رزقا كثيرا ولكنهم عصوا ربهم وعبدوا الأصنام وتفاخروا بينهم بقوتهم فبعث الله إليهم صالحا مبشرا ومنذرا ولكنهم كذبوه وعصوه وطالبوه بأن يأتي بآية ليصدقوه فأتاهم بالناقة وأمرهم أن لا يؤذوها ولكنهم أصروا على كبرهم فعقروا الناقة وعاقبهم الله بالصاعقة فصعقوا جزاء لفعلتهم ونجى الله صالحا والمؤمنين.
    وقال صالح لقومه: (يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ)

    وقال قوم صالح له:
    قَالُواْ يَا صَالِحُ قَدْ كُنتَ فِينَا مَرْجُوًّا قَبْلَ هَـذَا أَتَنْهَانَا أَن نَّعْبُدَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا وَإِنَّنَا لَفِي شَكٍّ مِّمَّا تَدْعُونَا إِلَيْهِ مُرِيبٍ (62) (هود)

    قال صالح لقومه حين طالبوه بمعجزة ليصدقوه:
    وَيَا قَوْمِ هَـذِهِ نَاقَةُ اللّهِ لَكُمْ آيَةً فَذَرُوهَا تَأْكُلْ فِي أَرْضِ اللّهِ وَلاَ تَمَسُّوهَا بِسُوءٍ فَيَأْخُذَكُمْ عَذَابٌ قَرِيبٌ (64) (هود)
    وبينما كانت الناقة المباركة تنام في سلام. انتهى المجرمون التسعة من إعداد أسلحتهم وسيوفهم وسهامهم، لارتكاب الجريمة. هجم الرجال على الناقة فنهضت الناقة مفزوعة. امتدت الأيدي الآثمة القاتلة إليها. وسالت دمائها.

    هلاك ثمود:
    علم النبي صالح بما حدث فخرج غاضبا على قومه. قال لهم: ألم أحذركم من أن تمسوا الناقة؟
    قالوا: قتلناها فأتنا بالعذاب واستعجله.. ألم تقل أنك من المرسلين؟
    قال صالح لقومه: تَمَتَّعُواْ فِي دَارِكُمْ ثَلاَثَةَ أَيَّامٍ ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ بعدها غادر صالح قومه. تركهم ومضى. انتهى الأمر ووعده الله بهلاكهم بعد ثلاثة أيام.

    ومرت ثلاثة أيام على الكافرين من قوم صالح وهم يهزءون من العذاب وينتظرون، وفي فجر اليوم الرابع: انشقت السماء عن صيحة جبارة واحدة. انقضت الصيحة على الجبال فهلك فيها كل شيء حي. هي صرخة واحدة.. لم يكد أولها يبدأ وآخرها يجيء حتى كان كفار قوم صالح قد صعقوا جميعا صعقة واحدة.

    هلكوا جميعا قبل أن يدركوا ما حدث. أما الذين آمنوا بسيدنا صالح، فكانوا قد غادروا المكان مع نبيهم ونجوا.

    هذه القصة بأختصار لقوم النبي صالح عليه السلام ثمود
    المعروفة بمدائن صالح " الحجر "
    اترككم مع الصور ..

    .
    .


    احد جبال المنتطقه


    بوابة قصر البنت ...


    قصر البنت مع القصور الممتدة لاخر الصورة


    قصر الفريد ...



    .
    .

    صور منوعة من المنطقة ..







    اتمنى ان تكون الصور نالت اعجابكم

    تحياتي لكم
    قديم 04-09-2008, 06:05
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    بارك الله بك اخى الكريم .. وجزاك الله خيرا...

    شكرا لك أخى على الصور الرائعه ...

    ووفقك الله الى كل ما يحب ويرضى ..



    إن مدائن صالح مكان لا يجوز زيارته، لما جاء في حديث ابن عمر رضي الله عنه قال: لما مر النبي – صلى الله عليه وسلم- بالحجر قال لا تدخلوا مساكن الذين ظلموا أنفسهم أن يصيبكم ما أصابهم إلا أن تكونوا باكين، ثم قنع رأسه وأسرع السير حتى أجاز الوادي" فهذا الحديث فيه دلالة على النهي عن دخول ديار الأمم المعذبة إلا على حال من الخوف والوجل والتفكير المورث رقة القلب والاعتبار بحالهم وما حل بهم لما خالفوا أمر ربهم، قال ابن حجر في الفتح: " وفي الحديث ... الزجر عن السكنى في ديار المعذبين، والإسراع عند المرور بها وقد أشير إلى ذلك في قوله تعالى ( وسكنتم في مساكن الذين ظلموا أنفسهم وتبين لكم كيف فعلنا بهم) أ.هـ وقد كان الإمام أحمد رحمه الله يكره الصلاة في مواضع الخسف والعذاب .


    وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال...
    قديم 04-09-2008, 07:50
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية صيدا
    صيدا
    .:: عضو نشيط ::.
    افتراضي
    شكرا لمرورك الجميل أخي الكريم .
    بس بحب أنوه لأمر يحصل هنا في الأردن وبالتحديد البحر الميت اللي المفروض الواحد بس يمر من المنطقة المفروض انو يستغفر الله لانها منطقة عذاب وخسف زي ما تفضلت . لكن اللي عم بصير العكس انه هاي المنطقة صارت منطقة سياحية وطول نهارهم وهمه بروجو للمنطقة .
    عالعموم الله يرحمنا برحمته .
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    المدائن , تمنح , وعذاب

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 12:12.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.