نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى الإسلامي هذا القسم مخصص لكل الأمور المتعلقة بديننا الإسلامي الحنيف

عبارات " أرجوك " " تحياتي " " أنعم صباحا " " أنعم مساءً "

الصورة الرمزية ابو حفص
ابو حفص
.:: عضو نشيط ::.
تاريخ الإنضمام: 122007
رقم العضوية : 1871
المشاركات: 389
قديم 21-03-2008, 11:41
المشاركة 1
نشاط ابو حفص
  • قوة السمعة : 210
    عبارات " أرجوك " " تحياتي " " أنعم صباحا " " أنعم مساءً "
    أرجوك, أنعم مساءً, أنعم صباحا, تحياتى, عبارات

    عبارات " أرجوك " " تحياتي " " أنعم صباحا " " أنعم مساءً "

    سؤال:
    ما رأيكم بهذه الألفاظ (أرجوك ) ، (تحياتي) ، و(أنعم صباحا) ، و(أنعم مساءً) ؟.

    الجواب:

    الحمد لله
    قال الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله :
    " لا بأس أن تقول لفلان ( أرجوك ) في شئ يستطيع أن يحقق رجاءك به ، وكذلك ( تحياتي لك ) ، و( لك منى التحية ) وما أشبه ذلك ؛ لقوله تعالى : { وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها } ، وكذلك ( أنعم صباحا ) و( أنعم مساء ) لا بأس به ، ولكن بشرط ألا تتخذ بديلا عن السلام الشرعي " .


    انتهى من مجموع فتاوى الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله 3/70 .
    قديم 21-03-2008, 11:45
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية ابو حفص
    ابو حفص
    .:: عضو نشيط ::.
    افتراضي
    هل يجوز أن يقول القائل عبارة " لكم تحياتي " ؟

    سؤال:
    في نهاية الخطابات الرسمية بين الدوار الحكومية وبالأخص الخاتمة يذكر ( ولكم تحياتي ) أو ( ولكم تحياتنا ) وكما هو معروف بأن التحيات لله وحده لا شريك له ، فما رأيك بهذا ؟.

    الجواب:

    الحمد لله
    لا حرج أن يقول الشخص لآخر : لك تحياتي أو مع تحياتنا ونحو ذلك من العبارات .
    وأما التحيات التي هي لله وحده ، فهي التحيات الكاملة العامة ، كما في التشهد في الصلاة : ( التحيات لله والصلوات والطيبات ) .
    وأما التحية الخاصة من رجل لآخر فلا بأس بها .
    سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله - عن هذه الألفاظ " أرجوك " ، " تحياتي " ، و " أنعم صباحاً " ، و " أنعم مساءً " ؟
    فأجاب بقوله :
    لا بأس أن تقول لفلان " أرجوك " في شيء يستطيع أن يحقق رجاءك به .
    وكذلك" تحياتي لك " ، و " لك منى التحية " ، وما أشبه ذلك لقوله تعالى : ( وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها ) النساء/86 ، وكذلك " أنعم صباحاً " و " أنعم مساءً " لا بأس به ، ولكن بشرط ألا تتخذ بديلاً عن السلام الشرعي .
    " المناهي اللفظية " ( السؤال الثامن ) .
    وفي السؤال التاسع والعشرين سئل الشيخ أيضاً رحمه الله : عن عبارة " لكم تحياتنا " وعبارة " أهدي لكم تحياتي " ؟
    فأجاب قائلاً :
    عبارة " لكم تحياتنا " ، و " أهدي لكم تحياتي " ونحوهما من العبارات : لا بأس بها ، قال الله تعالى : ( إذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها ) النساء/86 .
    والتحية من شخصٍ لآخر جائزة ، وأما التحيَّات المطلقة العامة فهي لله ، كما أن الحمد لله ، والشكر لله ، ومع هذا فيصح أن نقول " حمدتُ فلاناً على كذا " و " شكرتُه على كذا " ، قال الله تعالى ( أن اشكُر لي ولوالديك ) لقمان/14 .
    والله أعلم .


    الإسلام سؤال وجواب
    قديم 21-03-2008, 09:52
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية مرام قاسم
    مرام قاسم
    .:: عضو ::.
    افتراضي
    جزاك الله خيرا
    قديم 23-03-2008, 11:20
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    بارك الله بك اخى ... على التوضيح ...

    وجزاك الله عنا خير الجزاء ...
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    أرجوك , أنعم مساءً , أنعم صباحا , تحياتى , عبارات

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 11:49.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.