نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى الإسلامي هذا القسم مخصص لكل الأمور المتعلقة بديننا الإسلامي الحنيف

الــــيكــــى اخــــتاه

الصورة الرمزية H u S a M
H u S a M
مشرف سابق
تاريخ الإنضمام: 062007
رقم العضوية : 966
الدولة : pal-stu
المشاركات: 3,042
قديم 18-11-2007, 08:15
المشاركة 1
نشاط H u S a M
  • قوة السمعة : 140
    افتراضي الــــيكــــى اخــــتاه
    الــــيكــــى, اخــــتاه


    الــــيكــــى اخــــتاه



    إنَّ الحمدَ لِله نحمدهُ ونستعينهُ, ونستغفرهُ, ونعوذُ باللهِ من شرورِ أنفسنا, ومن سيِّئاتِ أعمالِنا, منْ يَهدهِ اللهُ فلا مُضلَ لـهُ, ومنْ يُضلل فلا هاديَ له . وأشهدُ أنَّ لا إله إلا الله وحدهُ لا شريكَ لـه, وأشهدُ أنَّ محمداً عبدهُ ورسوله. (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَـمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ )) ]آل عمران:102[. (( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً )) ]النساء:1[.(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً )) ]الأحزاب:70-71[ .

    أما بعدُ : فإن أصدقَ الحديثِ كتابُ الله, وخيرَ الهدي هديُ محمدٍ صلى الله عليه وسلم وشرَّ الأمورِ مـُحدثاتُها, وكلَّ محدثةٍ بدعة, وكلَّ بدعةٍ ضلالة, وكلَّ ضلالةٍ في النار

    ايها الاحبة في الله / السلام عليكم ورحمة الله وبركاته … تحية طيبة وبعد


    لا شك احبتي في الله ان الحجاب فرض اوجبه الله تعالى على كل مسلمة لورود الكثير من الايات والاحاديث الدالة على ذلك ، ولكن للاسف نرى بعض الفتيات – وهن قلة بحمد الله تعالى- لا يلتزمن بلبس الحجاب الاسلامي الذي جعله الله تعالى للفتاة المسلمة المؤمنة حصنا ووقاية لها من الاثارة والفتنة ومن اذى الرجال والشباب .
    ومما يؤسف القلب ويحز في النفس ان بعض هؤلاء الفتيات المتبرجات قد استمعن الى اقوال اعداء الاسلام في الحجاب واقتنعن به بل واصبحن من دعاة التحرر والسفور وتمسكن بحجج باطلة ودعاوى ضعيفة واقوال واهية –وهن ايضا قلة قليلة جدا- بحمد الله تعالى .



    اهمية الحجاب تكمن في انه اعز ما تملكه الفتاة :
    ان اعز ما تملكه المراة هو الحياء ، واهم ما في حياء المراة حجابها ، ولذلك فان اعداء الاسلام حين يريدون هدم أي مجتمع من المجتمعات يركزون في هجماتهم على المراة ، ولو ان كل اخت من الاخوات او بنت من البنات او زوجة من الزوجات تمسكت بحجابها ولم تستجب لدعوى اعداء الاسلام بتحرير المراة لاستقام المجتمع . لانه باختصار لو استقامت المراة لاستقام المجتمع .
    واذا كان الحياء في حق الرجل فريضة فانه في حق المراة فرائض ، ولو كان الحديث عن الحياء للرجل مرة فانه يكون للمراة الف مرة ، لان طبيعتها اقرب للحياء حتى ان الفتاة العذراء البكر ليضرب بها المثل في الحياء ، واعظم حياء المراة ان تداري جسدها ومفاتنها عن اعين الناس ، نعم والله اعظم ما تمتلك المراة حياءها ، واعظم حياء المراة حجابها .
    واسمحوا لي ان اطرح سؤالا عليكن ايتها الفتيات : بالله عليكن لو ان لدى احداكن شيئا غاليا ثمينا ، الا تحافظ عليه وتحفظه بعيدا ليس فقط عن اعين الناس وانما قد تحفظه بعيدا عن نفسها هي ايضا ؟.
    الاجابة بلا شك : نعم .
    فكذلك الحياء هو اغلى شيء تمتلكه الفتاة ، واغلى ما في حيائها حجابها ، الم تروا ايتها الاخوات ان اللؤلؤة وهي في قاع البحر تحفظها المحارة وقد تكون هذه المحارة ليست بديعة الشكل وليست جميلة ومع ذلك فانها ضرورية ولا غنى عنها لحفظ اللؤلؤة فكذلك الحجاب لا غنى عنه للحفاظ على المراة .

    سؤال غريب ولكن :
    وقد تقول احدى الفتيات : لماذا فرض الحجاب على المراة ؟ ولم يفرض على الرجل ؟!!! سؤال قد يبدو غريبا ولكن لا مانع من الاجابة عليه فنقول : لان مائة رجل لا يستطيعون ان يجعلوا امراة واحدة تتعلق بهم اذا لم ترد هي ان تتعلق باحدهم ، لكن امراة واحدة تستطيع ان تجعل مائة رجل يتعلقون بها اذا ارادات .
    ولذلك فرض الحجاب على المراة لانها مصدر التاثير على الشباب والرجال .

    سمو الاسلام ورفعته وارتقاؤه بالذوقيات :

    ولقد كان الجمال عند اليونان والرومان قديما في جسد المراة ، فلو سالت احدهم في ذلك الوقت :
    ما اكثر شيء يعجبك في المراة ؟ لقال لك : جسدها .
    فجاء الاسلام ليطهر هذه النفوس والقلوب والارواح ، ويرتقي بالاذواق ، ويبين لاتباعه وللبشرية جميعا ان جمال المراة ليس في جسدها في المقام الاول وانما في اخلاقها وسلوكها ومشاعرها .
    ولذلك يقولون : ان جمال النفس والاخلاق ، لا يقل اهمية عن جمال الشكل والاذواق ، ان لم يكن اهم منها على الاطلاق .

    بعض الايات والاحاديث الدالة على فريضة الحجاب ووجوبه :
    وناتي الى الايات الدالة على فرضية الحجاب لاقناع بعض الفتيات بوجوبه :
    الدليل الاول : يقول الله تعالى : يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين .
    الجلباب : هو الثوب الذي يغطي الجسد .
    وانظري اختي المسلمة الى قول الله تعالى : يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين .
    حتى لا تقول احداكن ان هذا الامر او الخطاب خاص بزوجات النبي صلى الله عليه وسلم . كلا ، بل انه عام يدخل فيه جميع نساء المؤمنين . لقوله تعالى في نفس الاية : … ونساء المؤمنين . وهذا يشمل جميع النساء المؤمنات في كل زمان ومكان الى قيام الساعة .
    ومعنى قوله تعالى : ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين : أي ان ذلك اولى وافضل ان تكون مرتدية ملابس الحجاب ، حتى اذا راها الناس عرفوا انها متدينة ، فلا يؤذيها احد .
    كيف يعرف الناس وخاصة الشباب والرجال ان هذه الفتاة متدينة او غير متدينة ؟
    طبعا من ملابسها التي تلبسها فكما يقولون : ان الخطاب يُعْرَفُ من عنوانه .
    فكذلك الفتاة المتدينة يعرفها الناس من ملابسها ، ويراعيها المجتمع فلا احد يؤذيها .

    الدليل الثاني : يقول سبحانه وتعالى في اية اخرى : وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن …
    فقوله تعالى : الا ما ظهر منها : اجمع العلماء على انه الوجه والكفين وليس غير ذلك .
    والان ايتها الاخت المتبرجة : بالله عليك هل قرأت او سمعت في يوم من الايام عن تفصيل دقيق في أي لباس من الملابس كالتفصيل في لباس المراة وثيابها ؟
    الموضوع الوحيد الذي فُصِّل في القران الكريم تفصيلا دقيقا هو ملابس المراة ، لم يفصل القران الكريم في ملابس الرجل ، فلم يقل ان الرجل لا بد ان يلبس كذا وكذا من الثياب ، ولم يفصل في ملابس الاحرام ولا في ملابس الصلاة … وانما فصل في ملابس المراة لماذا ؟ لاهميته الكبيرة وخطورته العظيمة .
    وقوله تعالى : ولا يبدين زينتهن : هذا نهي عن اظهار الزينة وامر من الله تعالى باخفائها عن اعين الناس ، فهل هناك دليل اكبر من ذلك ؟
    من منكن تجرؤ بعد هذه الاية ان تقول : ان الحجاب ليس فريضة ؟ او تقول : ان الايات التي نزلت فيه خاصة بزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم .
    ان الكلام والخطاب في هذه الايات واضح حيث يقول تعالى : وقل للمؤمنات ... الست انت اختي الفاضلة من المؤمنات ؟
    وتختم هذه الاية بقول الله تعالى : وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون .

    الدليل الثالث : يقول سبحانه في اية ثالثة : ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى .
    ما معنى التبرج ؟
    التبرج هو : ان تظهر المراة مفاتنها ومحاسنها .
    وما المقصود بتبرج الجاهلية الاولى ؟ هل تعلمون ما هو التبرج الذي كان موجودا عند نساء العرب في الجاهلية ، هل كانت النساء تلبس ما يعرف الان بالميني جيب او الميكرو جيب او البودي او التيشرت او الاستريتش ... ؟
    كلا ابدا ، لم يكن عندهن شيء من ذلك اطلاقا ، بل كانت النساء تلبس ملابس طويلة ، ولكن كانت المراة تظهر رقبتها وجزء من صدرها مع بعض شعرها . فقط ليس اكثر من ذلك .
    ومع ذلك نهى الله تعالى المؤمنات ان يفعلن مثلهن فقال سبحانه : ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى .
    فبالله عليكن ايتها الفتيات : ماذا نسمي التبرج الحاصل الان في مجتمعاتنا العربية والاسلامية ؟؟؟
    وللاسف ان بعض الفتيات المحجبات ( هداهن الله ) تتبرج تبرج الجاهلية الاولى الان وهي محجبة ، كيف ذلك ؟؟؟
    تلبس ملابس طويلة وتغطي نصف شعر راسها فقط وليس كله وتظهر رقبتها وجزء من صدرها .

    الدليل الرابع : يقول صلى الله عليه وسلم : خير نسائكم الودود الولود المواسية -أي تواسي وتعامل زوجها بحنان- اذا اتقين الله ، وشر نسائكم المتبرجات المتخيلات . أي التي تمشي بعجب وخيلاء وكبر .
    فالنبي صلى الله عليه وسلم قد وصف الفتاة المتبرجة بانها من شر النساء فهل ترضى عاقلة منكن بذلك ؟؟؟

    الدليل الخامس : يقول صلى الله عليه وسلم : صنفان يدخلون النار لم ارهما : قوم معهم اسياط كاذناب البقر يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات ، مائلات مميلات ، رؤوسهن كاسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وان ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا … او كما ورد عنه صلى الله عليه وسلم .
    وورد عنه صلى الله عليه وسلم في حديث اخر : ان ريح الجنة لتشم من مسيرة خمسمائة عام .
    هذا الحديث من دلائل ومعجزات نبوته صلى الله عليه وسلم لانه لم توجد في زمانه المراة الكاسية العارية وانما وجدت في زماننا هذا ، فكيف عرف الرسول صلى الله عليه وسلم ذلك




    بالله عليكم بعد هذا المجهود الكبير الذي بذله النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام في سبيل تبليغنا هذا الدين وتوصيله الينا بعد هذا كله بالله عليكم هل هذا ما يستحقه النبي صلى الله عليه وسلم منا اليوم ؟
    تبرج وسفور واختلاط …
    بالله عليكم ، انظروا الى غيرة النبي صلى الله عليه وسلم على امته شبابا وفتيات ، رجالا ونساء ؟ ثم انظروا الى بعض الاخوات المتبرجات اليوم وهي لا تغار على نفسها .
    بالله عليكم لو ان النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام جاءوا الينا الان ورأوا حياتنا هكذا ماذا سيفعلون بنا وماذا سيقولون لنا ، ونحن ماذا سنقول لهم يوم القيامة ؟
    قديم 18-11-2007, 03:17
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية bahera
    bahera
    افتراضي
    جزاك الله خير

    على كل كلمة كتبتهااااااااااااا

    يعطيك العافية يا اخي .........
    قديم 18-11-2007, 04:21
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية H u S a M
    H u S a M
    مشرف سابق
    افتراضي
    شكرا على مرورك أخت بهيرة....منوررررررر وجودك الموضوع

    قديم 18-11-2007, 05:06
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية شامل
    شامل
    مشرف الملتقى الإسلامي
    افتراضي
    جزاك الله خيرا ....


    قديم 18-11-2007, 05:11
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية Eng Abu Yazen
    Eng Abu Yazen
    ...::::: مشرف عام سابق :::::...
    افتراضي
    بارك الله فيك اخي حسام
    جعله الله في ميزان حسناتك
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    الــــيكــــى , اخــــتاه

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 05:09.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.