نتائج التوجيهي 2021 فلسطين

الملتقى العام (ملتقى مالا ملتقى له) هذا القسم مخصص للمواضيع التي ليس لها قسم خاص في ملتقانا

الميلاد الجديد

الصورة الرمزية نرجسة البر
نرجسة البر
.:: عضو قدير ::.
تاريخ الإنضمام: 042007
رقم العضوية : 787
الدولة : في دنيا غريبة
المشاركات: 1,314
قديم 04-10-2007, 04:32
المشاركة 1
نشاط نرجسة البر
  • قوة السمعة : 140
    افتراضي الميلاد الجديد
    الميلاد, الجديد

    إن الإنسان يولد مرتين ..
    مرة .. عندما يخرج من .. ظلمات رحم أمِّه .. إلى نور الدنيا ومرة .. عندما يخرج من .. ظلمات المعصية .. إلى نور الطاعة.
    * الميلاد الأول: يشترك فيه كل الخلق .. المسلمون والكافرون.. الأبرار والفجار .. بل حتى الحيوانات.

    لكن الميلاد الآخر .. خاصّ بمن وفقه الله – عزّ وجل- للهداية، ودلّه على طريق الاستقامة .. وأراد سعادة الدنيا والآخرة.

    * إنه ميلاد .. لا يتقيد بعمر ..

    فقد تولد ميلادك الجديد .. وأنت في الأربعين .. أو الستين .. أو قبل الموت بلحظات .. أو في مقتبل الشباب وزهرة الحياة أو لعلك تولد ميلادك الجديد في نفس الساعة التي تولد فيها الولادة الحقيقية !!

    * إنه ميلاد .. لا يعرف المكان ..
    فلعلك تولد ميلادك الجديد .. وأنت في المسجد .. أو الشارع .. أو البيت .. أو السجن .. أو على فراش المرض والموت .. أو في الصحراء .. أو على رؤوس الجبال .. قد تولد في رحاب البيت الحرام .. أو في وسط آسيا .. أو على أطراف أفريقيا.

    * إنه ميلاد .. لا يعرف الحدود والسدود .. ولا يؤثر فيه وأْدٌ ، ولا يعوقه إجهاض فهو ماضٍ مضي السيف .. مستمر استمرار الحياة.

    * إنه ميلاد .. لا يتقيد بعدد محدود.

    فقد يولد فرد .. وقد تولد أسرة.

    وقد تولد جماعة .. وقد تولد أمَّة.

    تخرج من مشيمة المعصية .. إلى عالم الطاعة.

    ومن ظلمات الذلة والمسكنة .. إلى أنوار الجهاد والعزة والنصر ..

    * إنه ميلاد .. ليس له وقت معين .. يأتيك بغتة .. ويباغتك فجأة ..

    إنما هو هزة .. فمحاسبة .. فدمعة .. فسجود .. فثبات.

    * إنه ميلاد .. تستقبله وعيناك غرقى بالعبرات وصدرك يفيض بالآهات.
    تستقبله .. بالذل والانكسار .. بين يدي الملك الجبار تستقبله بأزيز صدر .. وأنين فؤاد .. وحنين روح .. وسجدة شكر .. ودمعة توبة.
    كم كنت أستمع إلى أولئك المواليد .. وهم يقصون عليّ لحظات ميلادهم الجديد لحظة بلحظة .. وساعة بساعة .. فلا تزال عالقة بذهني .. مقيمة في وجداني .. تشحذ همتي إذا أردت الطاعة وتحجزني إذا هممت المعصية، فأحببت أن يشاركني ذلك أحبتي فها أنا ذا أنقل إليكم بعض هذه القصص .. بعد أن كتبتها بيدي .. وحبرتها بقلمي ولسان حالي ومقالي يقول : اللهم .. لا تعذب لساناً يدعو إليك ويداً تدل عليك.

    قديم 07-10-2007, 06:10
    المشاركة 2
    الصورة الرمزية S M S
    S M S
    مشرف سابق
    افتراضي
    إنه ميلاد .. تستقبله وعيناك غرقى بالعبرات وصدرك يفيض بالآهات.

    كلام جميل


    اشكرك
    اضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    الميلاد , الجديد

    أدوات الموضوع

    الساعة الآن 05:15.
    الملتقى غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء
    التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي ملتقى طلاب فلسطين ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)

    جميع الحقوق محفوظة لملتقى طلاب فلسطين
    •  
    •  
    •  
    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.